انطلاق أعمال "أوابك" بالكويت دون بحث انخفاض أسعار النفط

عباس النقي الأمين العام لمنظمة الأقطار العربية المصدرة للنفط (أوابك)

عباس النقي الأمين العام لمنظمة الأقطار العربية المصدرة للنفط (أوابك)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 04-10-2015 الساعة 19:28


انطلقت في دولة الكويت، الأحد، فعاليات ملتقى أساسيات صناعة النفط الثالث والعشرين الذي تنظمه منظمة الأقطار العربية المصدرة للنفط (أوابك)، بمشاركة عدد من المختصين بصناعة النفط.

وفي بداية الملتقى ألقى الأمين العام لمنظمة الأقطار العربية المصدرة للنفط (أوابك)، عباس علي النقي، كلمة بين فيها أن هذا الملتقى يهدف إلى دراسة ومناقشة صناعة النفط والغاز، ومواكبة مستجداتها المتسارعة من خلال طرح المواضيع ذات العلاقة المباشرة أو غير المباشرة بالصناعة النفطية .

وعن أسعار النفط في الأسواق العالمية، أفاد النقي بأنه لا يمكن في الوقت الحالي ومع معطيات السوق توقع أسعار محددة للنفط، مشيراً إلى أنه "ليس من اختصاص (أوابك) النظر في أسعار النفط في الأسواق العالمية أو الإنتاج، بل لها أهداف أخرى تعمل عليها وتسعى لتحقيقها" دون أن يوضح ما هي.

وذكر أن الشركات التابعة لـ(أوابك) في ليبيا وسوريا، عادت للعمل مرة أخرى بعد فترة توقف، معرباً عن تقديره للدول الأعضاء التي استجابت لدعوة المشاركة في الملتقى والتي ستساهم في إغناء فعالياته.

ويتضمن الملتقى 12 محاضرة يقدمها متخصصون من داخل الأمانة العامة وخارجها، وتتناول أربعة محاور فنية، واقتصادية، وإعلامية، وبيئية، ذات علاقة بالصناعة النفطية، بدءاً بالمعلومات الأساسية الخاصة بالتنقيب عن النفط، مروراً بطرق إنتاج النفط وصناعة الغاز الطبيعي، والتكرير وإنتاج الوقود النظيف والنقل، وصولاً إلى أساسيات صناعة البتروكيماويات، بالإضافة إلى مستقبل مصادر الطاقة المتجددة.

كما يناقش الملتقى الجوانب الاقتصادية المرتبطة بالطاقة والعوامل التي تؤثر في استهلاك النفط وأسعاره، والدور الذي يؤديه النفط في مجال التنمية العربية، وتمويل المشروعات النفطية وأسواق النفط العالمية وخلفياتها.

مكة المكرمة