بالصور.. صرف ثالث دفعة من المنحة القطرية لصالح 94 ألف أسرة بغزة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GynWeE

صُرفت عن طريق وزارة التنمية الاجتماعية بغزة (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 26-01-2019 الساعة 20:03

تفقد السفير محمد العمادي رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة، ونائبه خالد الحردان، مراكز توزيع الدفعة الثالثة من منحة المساعدات الإنسانية المقدمة من دولة قطر لسكان قطاع غزة.

وبدأت وزارة التنمية الاجتماعية بغزة، اليوم السبت، بصرف مساعدات نقدية لأكثر من 40 ألف فلسطيني، ضمن المنحة المالية القطرية، على أن تُصرف غداً لـ50 ألف عائلة جديدة.

وتجمّع المئات من الفلسطينيين أمام فروع بنك البريد (حكومي)، في محافظات قطاع غزة، لتلقّي مساعدات الدفعة الثالثة من المنحة.

وقال يوسف إبراهيم، وكيل الوزارة، لوكالة "الأناضول" التركية: "بدأ بعد ظهر اليوم (السبت)، صرف المساعدات المالية ضمن المنحة القطرية، لـ44 ألف أسرة فقيرة في القطاع، وستحصل كل واحدة على مبلغ 100 دولار".

العمادي

وأشار إبراهيم إلى أن "الأسر المستفيدة اليوم من الصرف هي ذاتها التي استفادت من المنحة خلال الدفعتين الأولى والثانية"، موضحاً أنه سيتم غداً إصدار كشف أسماء جديد يشمل 50 ألف عائلة فقيرة جديدة.

وكان العمادي قد أعلن أن منحة بلاده الخاصة بموظفي غزة ستُصرف لمصلحة مشاريع إنسانية، بعد أن رفضت "حماس" تسلمها، بسبب الابتزازات الإسرائيلية.

العمادي

وقال العمادي في مؤتمر صحفي من مدينة غزة، أمس: "بعد أن أبلغتنا حماس قرارها عدم قبول المنحة تحت أي شرط (إسرائيلي)، تم التوافق على تخصيص الأموال لمشاريع إنسانية بالتنسيق والتعاون الكامل مع الأمم المتحدة".

ومساء الخميس الماضي، أعلنت حركة "حماس" رفضها استقبال أموال المنحة المالية؛ رداً على "سلوك" إسرائيل ومحاولتها "التملّص من تفاهمات التهدئة".

وبدأت قطر، في نوفمبر الماضي، برنامجاً مدّته 6 أشهر بقيمة 150 مليون دولار، لتمويل رواتب موظفي الحكومة في غزة، وشحنات الوقود اللازمة لتوليد الكهرباء هناك.

وتأمل قطر أن تخفّف هذه المعونة آثار الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة، منذ 2006، إلى جانب مشاريع الإعمار التي تنفّذها الدوحة هناك.

مكة المكرمة