بغداد تلزم المستثمرين الأجانب بتشغيل الأيدي العاملة العراقية

الرابط المختصرhttp://cli.re/L4Er7n

طابور العمالة في العراق (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 03-08-2018 الساعة 16:46

وافق مجلس الوزراء العراقي على مقترح يقضي بإلزام المستثمرين الأجانب بتشغيل الأيدي العاملة المحلية، بنسبة لا تقل عن 50% من إجمالي الأيدي العاملة في المشاريع الاستثمارية بالبلد.

وقال مدير قسم الأجانب في دائرة التدريب والتشغيل التابعة لوزارة العمل، أسامة الخفاجي، في بيان: إن "الأمانة العامة لمجلس الوزراء وافقت على مقترح قدمته وزارة العمل يقضي بإلزام الشركات الأجنبية بتشغيل عمالة عراقية بنسبة لا تقل عن 50% من إجمالي الأيدي العاملة بالمشاريع الاستثمارية".

وأضاف الخفاجي: إن "الشركات أو الوزارات المخالفة تتحمل التبعات القانونية المتضمنة فرض غرامات مالية مع عدم صرف المستحقات المالية لتلك الشركات أو الجهات المخالفة".

وتأتي هذه الخطوة ضمن مساعي الحكومة العراقية لاحتواء احتجاجات شعبية جنوبي البلاد، تطالب بتوفير فرص عمل وخدمات عامة.

وكانت لجنة الاقتصاد النيابية قد أكدت في سبتمبر الماضي أن نسبة البطالة في البلاد قد تجاوزت 32٪ من قوى العمل، مشيرة إلى أن إعطاء فرصة للقطاع الخاصة سيقلل من نسبة البطالة.

واعتبرت أن تجاوز نسبة البطالة في المجتمع العراقي حاجز الـ32% مقلق جداً. وقالت إن الخطط والاستراتيجيات التي تعلن بين فترة وأخرى هدفها الحد من البطالة، إلا أنها غير مطبقة على أرض الواقع لكونها نمطية، ولا تتعامل بواقعية مع الوضع العام للبلاد.

ولا تزال الاحتجاجات متواصلة في المحافظات ذات الأغلبية الشيعية جنوبي البلاد منذ نحو 3 أسابيع، وتخللتها أعمال عنف خلفت قتلى وجرحى.

ويحتج العراقيون منذ سنوات طويلة بسبب سوء الخدمات والفساد المستشري في المؤسسات الحكومية منذ الغزو الأمريكي عام 2003، وكذلك للمطالبة بتوفير فرص العمل واعتماد الشركات الأجنبية على أيدي عاملة محلية وليست من خارج البلاد.

مكة المكرمة