"بلومبيرغ": السعوديون يقبلون على الاستثمار في الإمارات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/xaPaMW

دبي حلت بالمرتبة الخامسة عالمياً بمؤشر أفضل المدن للعيش

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 21-01-2022 الساعة 18:22

ما الموقف الرسمي السعودي من الاستثمارات؟

تسعى السعودية لنقل الاستثمارات لأراضيها.

ما إجراءات الإمارات لتشجيع الاستثمار؟

تخفيف القيود التجارية والثقافية.

كشف "بنك أوف أمريكا" عن إقبال مستثمرين سعوديين على المشاركة بالاكتتابات العامة الأولية في الإمارات، العام الماضي، رغم سعي الرياض لجلب الشركات الاستثمارية.

وأكد البنك، في مذكرة بحيثة حديثة بحسب وكالة بلومبيرغ، اليوم الجمعة، أن المستثمرين السعوديين ضخوا سيولة بالطروحات الأولية المزدهرة بأبوظبي، مع اتجاه أنظارهم للمزيد بالمشاركة في تلك الصفقات المرتقبة في دبي.

وأوضحت الوكالة أن المسؤولين السعوديين يضغطون على الشركات الدولية لنقل مقراتها إلى الرياض بدلاً من دبي.

وبين أن الإمارات عملت على تخفيف القيود التجارية والثقافية لتضع نفسها على أنها المكان الأكثر جاذبية للعيش والعمل.

وأفاد كريستيان كابان، رئيس أسواق رأس المال في بنك أوف أمريكا بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وسط وشرق أوروبا، بأن الإمارات شهدت مزيداً من المستثمرين السعوديين.

وقال كابان: إن "المشترين السعوديين حصلوا على مخصصات ذات مغزى في الصفقات الأخيرة بأبوظبي، وسيتطلعون أيضاً للمشاركة بصفقات مشابهة في دبي".

يشار إلى أن أسواق المال الإماراتية والسعودية ستتصدر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في إصدارات الاكتتابات العامة الأولية، في العام 2022.

وحل سوق أبوظبي للأوراق المالية بالمركز الثاني ضمن الأسواق النشطة من حيث إصدارات الاكتتابات العامة الأولية على مستوى المنطقة، العام الماضي، بعد أن شهد 3 اكتتابات بقيمة 2.63 مليار دولار.

كما شهد السوق ثاني أكبر إصدار على مستوى المنطقة للعام 2021 من خلال الاكتتاب العام لشركة أدنوك للحفر، بقيمة 1.1 مليار دولار.

وبدأ الاستثمار السعودي في سوق العقارات الإماراتية منذ عام 2002، عندما أصدرت الحكومة الإماراتية قانوناً يسمح للمواطنين الأجانب بشراء عقارات في مناطق التملك الحر التي تم إنشاؤها حديثاً في الإمارات.