بنك سويسري: السعودية تدافع عن أسواق النفط "منفردة"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/4EWAAN

توقعات بتعاف كبير للطلب في الربع الثاني

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 08-01-2021 الساعة 12:14

ما توقعات البنك بخصوص سعر برميل خام برنت في النصف الثاني من 2021؟

ما يصل إلى 63 دولاراً.

ما الذي قد يساهم في ارتفاع أسعار النفط؟

توزيع لقاحات وزيادة نشاط السفر.

قال بنك "يو بي إس" السويسري إن السعودية تدافع منفردة عن أسواق النفط، وذلك بعد خفضها المفاجئ للإنتاج بشكل أحادي، وسط توقعاته بتعاف كبير للطلب في الربع الثاني بدعم توزيع لقاحات وزيادة نشاط السفر.

وأوضح البنك السويسري في مذكرة، الجمعة، أن الخطوة السعودية عوضت بالكامل زيادة أوبك الإنتاج 0.5 مليون برميل يومياً في يناير، وهو ما سيسفر عن سوق نفط تحظى بإمدادات أقل في النصف الأول من العام، مرجحاً أن تصل أسعار "خام برنت" إلى 60 دولاراً للبرميل خلال الأشهر القادمة.

ولفت البنك إلى أن "الخطوة الاستباقية للمملكة تشير لنا إلى رغبة في الدفاع عن الأسعار ودعم سوق النفط وسط مخاوف بشأن الطلب بسبب زيادة القيود على التنقل في أوروبا... لكن إذا هبط الطلب إلى حد أقل، ستساعد الخطوة السعودية أيضاً في تسريع عملية خفض المخزونات".

كما توقع البنك أن يجري تداول برنت عند 63 دولاراً للبرميل في النصف الثاني من 2021، وتداول غرب تكساس الوسيط بخصم ثلاثة دولارات من أسعار برنت.

وارتفعت أسعار النفط 1% تقريباً، يوم الخميس، بعد أن قدم انخفاض مخزونات الخام في الولايات المتحدة مزيداً من الدعم في أعقاب قرار السعودية، أكبر مصدر للخام في العالم، بشكل أحادي خفض الإنتاج على مدى الشهرين القادمين.

وتأثرت أسواق النفط بشكل كبير بسبب تفشي وباء فيروس كورونا المستجد، حيث انخفضت الأسعار في أبريل الماضي لأدنى مستوى تاريخي (ما دون الصفر) مصحوباً بقلة الطلب عليه، ما أثر على العديد من الدول المصدرة للنفط، والخليجية على وجه التحديد؛ بسبب اعتمادها على عوائد الخام في موازناتها العامة.

وتوصلت الدول المنتجة للنفط في "أوبك+" لتخفيض الإنتاج لمستويات قياسية للحفاظ على أسعار مقبولة في ظل الفترة الاستثنائية التي رافقت وباء كورونا.

مكة المكرمة