بنك قطر يخطط لرفع نسبة تملك الأجانب إلى 49%

تأسس بنك قطر الوطني (مجموعة QNB) في 1964

تأسس بنك قطر الوطني (مجموعة QNB) في 1964

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 12-03-2018 الساعة 11:39


أعلن بنك قطر الوطني (أكبر بنك في قطر، تمتلك الحكومة فيه حصة غالبة)، أنه يخطط لرفع نسبة تملك المستثمرين غير القطريين (الأجانب) في رأس مال البنك إلى 49%، بدلاً من 25% حالياً.

وأوضح البنك في بيان لبورصة قطر، الاثنين، أنه سيتم السير في إجراءات الحصول على موافقات من الجمعية العمومية للبنك، ثم وزارة الاقتصاد والتجارة.

وخلال 2018 ارتفعت أصول البنك بنسبة 13% إلى 811 مليار ريال (222.8 مليار دولار)، وهو أعلى مستوى في تاريخها.

في حين بلغت الأرباح 13.1 مليار ريال (3.6 مليارات دولار) في 2017، بنمو سنوي 6%.

اقرأ أيضاً :

قطر.. توجه لتأسيس ثاني أكبر مصرف في البلاد

ولم يوضح البنك القطري صراحة السبب في خطط رفع نسبة تملك الأجانب للأسهم خلال الفترة المقبلة، الذي يأتي تزامناً مع مساعي البورصة للانضمام إلى مؤشرات عالمية تعزز من الاستثمارات الأجنبية في السوق المحلية.

وتأسس بنك قطر الوطني (مجموعة QNB) في 1964، كأول بنك تجاري، ويوجد في 31 دولة حول العالم، ويمتلك جهاز قطر للاستثمار (صندوق الثروة السيادي) 50% من أسهمه.

وفي خطوة تستهدف بها الحكومة القطرية استقطاب رؤوس أموال أجنبية بعد مقاطعة دول الحصار الأربع للدوحة، تم إقرار قانون جديد، في يناير الماضي، يتيح للمستثمر الأجنبي التملك بنسبة 100% في غالبية قطاعات الاقتصاد، بعدما كانت هذه النسبة لا تزيد على 49%.

وخلال فبراير الماضي، أعلن مصرف قطر الإسلامي (أكبر بنك إسلامي في قطر)، أيضاً رفع نسبة تملك أسهم البنك لغير القطريين إلى 49%، بدلاً من 25%.

وتعصف بالخليج أزمة بدأت في 5 يونيو الماضي؛ وذلك على إثر قطع كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر بدعوى "دعمها للإرهاب"، وهو ما تنفيه الدوحة.

وفرضت تلك الدول عقوبات اقتصادية شملت إغلاق مجالها الجوي أمام الطيران القطري والحدود البحرية والبرية.

مكة المكرمة