تقرير: قطر تدخل سوق العقارات الإسبانية بقوة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/r9WZDa

قطر تواصل توسعة استثماراتها في إسبانيا

Linkedin
whatsapp
السبت، 12-06-2021 الساعة 11:25

- ما هي مجموعة "كولونيال" الخاصة التي تعتبر قطر أكبر مستثمر فيها؟

تعتبر من بين كبرى الشركات الأوروبية العاملة في العقارات بإسبانيا.

- ماذا عن الشراكة بين قطر و"كولونيال"؟

تقرير: هذه الشراكة تدفع إلى البحث عن مزيد من الصفقات، واختراق عدد أكبر من الأسواق الأوروبية.

كشف تقرير نشرته صحيفة "إلباييس" الإسبانية، أن جهاز قطر للاستثمار يعد المستثمر الأكبر في مجموعة "كولونيال" الخاصة بمجال العقارات، والتي تعتبر من بين أكبر الشركات الأوروبية العاملة بهذا القطاع.

وبحسب ما أوردته صحيفة "الشرق" القطرية، اليوم السبت، ذكر التقرير أن حصة صندوق قطر السيادي في المجموعة التي يقع مقرها بمدينة برشلونة، بلغت 20%.

وبذلك تقدمت قطر على غيرها من الشركاء، وفي مقدمتهم مجموعة فيناكس الحائزة 15% من "كولونيال"، و"سانتودو مينيغو" التي تقدَّر نسبة أسهمها في المجموعة الإسبانية بـ6%.

وقال التقرير إن صندوق قطر السيادي أدى دوراً كبيراً في زيادة حجم المحفظة الاستثمارية لـ"كولونيال" خلال المرحلة الأخيرة، من خلال مساعدته إياها على إتمام عديد من الصفقات في مختلف دول القارة العجوز.

وأضاف أن "جهاز قطر للاستثمار يعتبر من بين الأعمدة الرئيسة التي تسعى مجموعة كولونيال الإسبانية إلى الارتكاز عليها في المرحلة المقبلة، من أجل إبرام مزيد من الصفقات".

وأكد التقرير أن الشراكة التي تجمع جهاز قطر للاستثمار بـ"كولونيال"، تعد من بين العوامل الرئيسة التي تدفع المجموعة الإسبانية إلى البحث عن مزيد من الصفقات، واختراق عدد أكبر من الأسواق الأوروبية.

وأرجع التقرير الفضل في ذلك إلى الدعم المالي الكبير الذي تلقته "كولونيال" من الجانب القطري، الذي يبحث دائماً عن توسعة رقعة وجوده في القارة العجوز عن طريق استثماراته المباشرة، أو بواسطة أذرعه الأخرى التي يملك حصصاً معتبرة فيها كمجموعة كولونيال.

ولفت إلى الخبرة الكبيرة التي يملكها صندوق قطر السيادي من حيث اختيار الجهات القادرة على تحقيق مخططاته المستقبلية وذلك على مستوى جميع القارات؛ الأمر الذي دفعه إلى المساهمة في مجموعة كولونيال الإسبانية التي تملك عديداً من العقارات في أوروبا، وبالذات في مدينة برشلونة السياحية.

واعتبر أن مساهمة قطر في كولونيال "ترفع احتمالات نجاح عملية الاستثمار على مستواها وتضاعف حجم الفوائد القطرية، وتتماشى والرؤية المستقبلية للدولة، الباحثة عن تعزيز مصادر الدخل والتقليل من الاعتماد على صادرات الغاز الطبيعي المسال".

وترتبط قطر وإسبانيا بعلاقات قوية تعززت في مجال الاقتصاد، فوفق ما ذكره السفير القطري في مدريد عبد الله بن إبراهيم الحمر، في فبراير الماضي، فإن اهتمام دولة قطر بالسوق الإسباني يزداد.

وأشار إلى أن حجم الاستثمارات القطرية في إسبانيا بلغ 21 مليار يورو (25 مليار دولار)، مبيناً أن هذه الاستثمارات تتميز بتنوعها، حيث شملت قطاعات مثل الطاقة والرياضة والاستثمار العقاري، مفيداً بأن جهاز قطر للاستثمار يُعد ثاني أكبر مساهم في البورصة الإسبانية. 

يشار إلى أن جهاز قطر للاستثمار هو صندوق ثروة سيادي تابع لقطر ويرأسه أمير البلاد الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني، وهو مختص بالاستثمار المحلي والخارجي، تأسس عام 2005 لإدارة فوائض النفط والغاز الطبيعي.

ويستثمر الجهاز بالغالب في أسواق عالمية (الولايات المتحدة وأوروبا ودول آسيا والمحيط الهادئ)، إضافة إلى الاستثمار في قطر خارج قطاع الطاقة. 

مكة المكرمة