تنافس صيني أمريكي لنشر السيارة "الخضراء" في الأسواق الخليجية

هنالك خطة نحو إنشاء 3 محطات ثابتة للشحن الكهربائي في قطر

هنالك خطة نحو إنشاء 3 محطات ثابتة للشحن الكهربائي في قطر

Linkedin
whatsapp
السبت، 13-05-2017 الساعة 11:36


كشفت صحيفة "الشرق" القطرية، أن هناك تنافساً محموماً بين شركات صينية وأمريكية حالياً؛ على طرح عروض إنتاجها من السيارات الهجينة، أو التي تعمل بالطاقة الكهربائية، في قطر ودول الخليج.

ويأتي هذا التنافس المحموم مع توجّه المنطقة نحو اعتماد هذا النوع من المركبات، ورفع نسبة تشغيلها بين المستخدمين بنسبة لا تقلّ عن 10% - 15% بحلول 2030 في دول الخليج.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مطّلعة، قولها إن هناك مساعي محلية نحو الوصول إلى نسبة 2% من استخدام السيارات الخضراء التي تعمل بالكهرباء في قطر بحلول عام 2020، كمرحلة أولى، وذلك من خلال تحويل عدد من النقليات العامة -كمركبات الأجرة- إلى الشحن بالطاقة الكهربائية بدلاً من البنزين".

اقرأ أيضاً :

قطر والإمارات.. حرية اقتصادية تتوجهما ضمن الـ30 الكبار عالمياً

ويأتي هذا التوجّه في إطار التشجيع على استخدام هذه المركبات التي تمتاز بأنها تحافظ على البيئة من التلوث، إلى جانب انخفاض تكلفتها، كما أن مشاكلها في التصنيع والتشغيل أقل بكثير من تلك التي تعمل بالبنزين، وكذلك الحال مع تكلفتها بالنسبة إلى الصيانة والتصليح.

وأكّد المصدر ذاته أن هنالك خطة نحو إنشاء 3 محطات ثابتة للشحن الكهربائي في قطر، بالتنسيق مع عدد من محطات الوقود خلال المرحلة المقبلة، مؤكداً أن الجهود المحلية تتّجه نحو دعم المبادرات التي تسعى إلى تشجيع استخدام السيارات الكهربائية وإيجاد وكالات خاصة بها للشراء، والتشجيع على اقتنائها، مع النمو السنوي لأعداد السيارات الأخرى التقليدية المكلفة.

ومن المتوقع أن ترتفع أعداد السيارات الكهربائية في الخليج بنسبة 5% من 10.3 ملايين في عام 2015، إلى 13.2 مليون سيارة في عام 2020، بحسب تقرير "لألبن كابيتال" الاقتصادية.

ومن المنتظر أن تقدم شركة "فولفو" للسيارات أول سيارة كهربائية بنسبة 100% في الصين في 2019، وفي أمريكا تسعى من خلال بعض شركاتها المشهورة لرفع إنتاجها من بطاريات السيارات الخضراء بنسبة 70% بحلول 2025.

مكة المكرمة