توقيع الاتفاق السياسي ينعش الجنيه السوداني

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GmvYAe

تم التوقيع بين الأطراف السودانية على اتفاق المرحلة الانتقالية اليوم الأربعاء

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 17-07-2019 الساعة 16:34

تراجعت أسعار الدولار أمام الجنيه السوداني، في تداولات الأسواق الموازية (السوداء) للعملات بالسودان، اليوم الأربعاء، عقب التوقيع على مسودة الاتفاق السياسي بين المجلس العسكري الانتقالي و"قوى الحرية والتغيير".

وبحسب ما أوردته وكالة "الأناضول"، ذكر متعاملون مع الأسواق الموازية، أن قيمة الجنيه السوداني صعدت أمام الدولار في تداولات اليوم، مقارنة بالأيام الماضية.

وأوضح المتعاملون أن سعر شراء الدولار سجَّل 61 جنيهاً مقارنة مع 64 جنيهاً، أمس الثلاثاء، في حين سجَّل سعر البيع بالنقد 64 جنيهاً مقابل 67 جنيهاً.

وأرجعوا ارتفاع العملة المحلية، إلى التوقيع صباح اليوم، على الاتفاق السياسي بين الفرقاء في البلاد، متوقعين مزيداً من الصعود، عقب التوقيع على الإعلان الدستوري المقرر له الجمعة المقبل.

ووقَّع الفرقاء السودانيون، بالأحرف الأولى، على وثيقة اتفاق المرحلة الانتقالية، المبرمة بين المجلس العسكري و"قوى التغيير".

ونص الاتفاق، على تشكيل مجلس السيادة من 11 عضواً، 5 عسكريين يختارهم المجلس العسكري، و5 مدنيين تختارهم "قوى التغيير"، تضاف إليهم شخصية مدنية يتم اختيارها بالتوافق بين الطرفين.

ويترأس أحد الأعضاء العسكريين مجلس السيادة 21 شهراً، ابتداء من تاريخ توقيع الاتفاق، وتعقب ذلك رئاسة أحد الأعضاء المدنيين مدة الأشهر الـ18 المتبقية من الفترة الانتقالية (39 شهراً).

ويتولى المجلس العسكري الحُكمَ منذ أن عزلت قيادة الجيش، في 11 أبريل الماضي، عمَر البشير من الرئاسة (1989 - 2019)، تحت وطأة احتجاجات شعبية، بدأت أواخر العام الماضي؛ تنديداً بتردي الأوضاع الاقتصادية.

مكة المكرمة