توقيع مذكرة تفاهم للربط الكهربائي بين السعودية والعراق

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/JMA3Kq

الأمير عبد العزيز بن سلمان وقّع المذكرة من الجانب السعودي

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 25-01-2022 الساعة 14:35
- ما أهمية الربط الكهربائي بين السعودية والعراق؟

ستعزز الشراكة بين البلدين وتدعم حاجة العراق من الكهرباء.

- متى سينفَّذ الربط الكهربائي بين السعودية والعراق؟

بعد عامين، بحسب وزير الكهرباء العراقي.

وقعت الحكومة السعودية، اليوم الثلاثاء، مذكرة تفاهم مع نظيرتها العراقية في مجال الربط الكهربائي بين البلدين، وهو ما سيساهم في حل أزمة الكهرباء في العراق.

وقال وزير الطاقة السعودي، الأمير  عبد العزيز بن سلمان، إن توقيع مذكرة التفاهم يأتي تنفيذاً لتوجيهات قيادة البلدين من أجل توطين أسس الشراكة الاستراتيجية في مختلف المجالات، ومن ضمن ذلك في مجال الطاقة.

وأوضح أن الربط الكهربائي مع العراق "يعزز إنشاء سوق إقليمية لتجارة الكهرباء".

من جهته، أكد وزير الكهرباء العراقي، عادل كريم، أن الربط الكهربائي مع السعودية سينجز خلال عامين، مؤكداً أن الشراكة مع الرياض في المجال لها مردودات اقتصادية.

وقال كريم إن المشروع "هو الخطوة الأولى للتعاون، وستكون هذه المرحلة الأولى لمجموعة من المشاريع".

ووقع الوثيقة من الجانب السعودي وزير الطاقة، ووقعها من الجانب العراقي أمين مجلس الوزراء العراقي حميد الغزي، ضمن فعاليات ملتقى الأعمال السعودي العراقي.

وشارك في مراسم التوقيع وزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار، ووزير الكهرباء العراقي المكلف عادل كريم، عبر الفيديو.

ويسعى العراق إلى توقيع اتفاقيات ربط كهربائي مع دول الخليج لتعويض النقص الكبير الذي يعانيه في الطاقة الكهربائية.

ويبلغ إنتاج العراق من الكهرباء 21 ألف ميغاوات، وسيكون المستورد من الخليج نحو 500 ميغاوات، في حين يقدّر حجم الحاجة المحلية العراقية من الكهرباء بـ35 ألف ميغاوات.