دبي تعاني بفعل تراجع أداء العقارات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GD7xBn

الصحيفة: هناك شعور عميق بالأزمة التي تواجه دبي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 19-02-2019 الساعة 15:38

قالت ستاندرد آند بورز للتصنيفات الائتمانية، اليوم الثلاثاء، إنها تتوقع تراجع أسعار العقارات السكنية في دبي أكثر، في 2019؛ بسبب استمرار فجوة العرض والطلب. 

وذكرت الوكالة في تقرير أنها تتوقع "ألا يكون أداء أسواق العقارات بدبي أفضل حالاً في 2019، مما كان عليه في 2018؛ بموجب السيناريو الأساسي المستخدم بالوكالة في تحليل للتصنيفات الائتمانية للكيانات في الإمارة". 

وأضافت: "إن من المستبعد أن تشهد سوق العقارات السكنية تعافياً ملموساً في 2021".  

وقال التقرير إن الأسعار الاسمية تراجعت بين 25 و33% منذ 2014، نقلاً عن شركة "أستيكو" للاستشارات العقارية. 

وأوضح أنه "منذ أعلى ارتفاع وصلت إليه أسعار العقارات في 2014، تراجعت أسعار العقارات والإيجارات في دبي بنسب تتراوح بين 25 – 33% من حيث القيمة الاسمية". 

وكان تقرير صدر عن وكالة "نايت فرانك"، كبرى وكالات العقارات العالمية ومقرّها في لندن، قال إن أسعار العقارات في إمارة دبي انخفضت بنسبة 25%، منذ عام 2015. 

وحسب الوكالة، فإن دبي كانت المدينة الأسوأ أداءً من حيث أسعار العقارات، خلال العامين الماضيين.

وسيؤدي ضعف ظروف السوق إلى استمرار ارتفاع المديونية في القطاع العقاري، "وأدى بالفعل إلى إجراء تعديلات سلبية على التصنيفات الائتمانية خلال الشهور الستة الماضية"، بحسب وكالة "ستاندرد آند بورز". 

ورجحت الوكالة بأن عدد المشاريع الجارية التي سيتم إيقافها أو تأخيرها سيكون أقل من عدد المشاريع التي توقفت أو تأخرت خلال الانكماش الماضي؛ "لأن وتيرة الانكماش الحالي تسير بشكل تدريجي بفضل تطبيق المزيد من الإجراءات التنظيمية".

مكة المكرمة