دعم سوق العمل الخليجي بإنشاء شبكة تدريب موحدة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 12-11-2014 الساعة 15:08


يعتزم اتحاد الغرف الخليجية، تأسيس شبكة موحدة تضم مراكز التدريب الموجودة في جميع الغرف التجارية بدول مجلس التعاون.

وقال الأمين العام لاتحاد غرف دول مجلس التعاون عبد الرحيم حسن نقي: إن "الشبكة ستكون تحت مظلة الاتحاد، بهدف تعزيز دور القطاع الخاص الخليجي في برامج التعليم والتدريب بهدف الوصول إلى مخرجات تدعم السوق الخليجية المشتركة"، وفقاً لصحيفة "الاقتصادية".

وأوضح نقي أن "الشبكة الموحدة ستعمل على بناء شراكة إيجابية بين مراكز التدريب في الغرف التجارية الخليجية، وتبادل التجارب والخبرات والاستشارات بينها"، لافتاً إلى أن "الأمانة العامة للاتحاد ستعمل على إعداد دراسة جدوى أولية للمشروع".

وأشار إلى أن "الأمانة وقفت على مرئيات الاتحادات والغرف الخليجية حول مشروع الشبكة"، موضحاً أن "عدداً من الغرف قد أبدى موافقته ودعمه للمشروع، فيما أبدت غرفة تجارة وصناعة البحرين رغبتها في تقديم الخطوات التنفيذية له".

وفيما يتعلق باللقاءات التشاورية حول المشروع، قال: إن "القيادات التنفيذية في الاتحاد، دعت الأمانة العامة للاتحاد لعقد لقاء تشاوري يجمع مسؤولي التدريب في الاتحادات والغرف الأعضاء، يُتوقع أن يُعقد في غرفة الكويت، لبحث الإمكانات المتاحة والتعرف على احتياجات التدريب في هذه الغرف".

وكان نقي قد ألمح إلى أن "مراكز التدريب في الغرف تركز على تنظيم دورات تدريبية نظرية، تتعلق بالجوانب الإدارية، في حين أن القطاع الخاص بحاجة إلى التركيز على الجوانب الإنتاجية ورفع مستوى الأداء لمواطني دول الخليج"، مشيراً إلى أن "البطالة عادة ما تكون محصورة بين خريجي التخصصات العلمية غير المرغوب فيها من قبل القطاع الخاص".

مكة المكرمة