رغم "كورونا".. قطر مرشحة لزيادة استثماراتها الخارجية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/VW5D7q

قطر تملك جهاز استثمار قوياً ونشطاً

Linkedin
whatsapp
السبت، 13-06-2020 الساعة 15:25

- ما الذي يدفع قطر لزيادة استثماراتها الخارجية؟

لخبرتها في اختيار نوعية الصفقات واختيار الفترة المناسبة لإطلاق المزيد من الاستثمارات.

- ما الفترة المناسبة التي يتوقع الموقع أن تستغلها قطر؟

المرحلة الحالية نتيجة الأزمة الاقتصادية التي يمر بها العالم.

تتصدر دولة قطر الدول المرشحة لزيادة استثماراتها الخارجية في ظل أزمة كورونا، التي توفر فرصاً واعدة لاقتناص صفقات مميزة.

جاء ذلك في تقرير نشره موقع "آسيا تايمز" الصيني الذي يهتم بالشأن الآسيوي، بحسب ما أوردت صحيفة "الشرق" القطرية، اليوم السبت.

واستعرض الموقع في تقريره واقع الاستثمارات الخارجية في الوقت الراهن، وأبرز الدول المرشحة للإقبال على الاستحواذ على أسهم في شركات عملاقة، مع الإقبال على شراء العقارات.

وأدرج الموقع اسم قطر ضمن قائمة الدول المتوقع ارتفاع حجم استثماراتها الأجنبية خلال الأشهر المقبلة.

وأشار التقرير إلى أن قطر -بعيداً عن نسب تأثرها بفيروس كورونا المستجد- تملك جهاز استثمار قوياً ونشطاً يعرف جيداً نوعية الصفقات التي يرغب فيها، مع إجادته لفن اختيار الفترة المناسبة لإطلاق المزيد من الاستثمارات التابعة له في مختلف دول العالم.

وبين التقرير أن الأزمة الاقتصادية التي يمر بها العالم منذ بداية السنة الحالية تعد من بين أنسب الفترات بالنسبة لقطر لضخ أموالها في مشاريع خارجية.

وتوقع دخول قطر في مجموعة من صفقات الاستحواذ أو الشراكة في الأشهر القليلة المقبلة، خاصة أنها تملك من الخبرة ما يكفيها لدراسة مختلف المشاريع والدخول فيها على حسب حجم الأرباح التي ستجنيها منها على مدى البعيد.

واستشهد بما فعلته قطر خلال الأزمة المالية التي مر بها العالم عام 2008؛ إذ أقبلت على العديد من الاستثمارات؛ من بينها صفقة بنك كريدي سويس السويسري، التي استغلت فيها تراجع أسعار الأصول إلى ما هو أقل من قيمتها الحقيقية.

مكة المكرمة