روسيا والصين تصدران قرارات لتحجيم الدولار الأمريكي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/64XvED

%10 من التبادلات التجارية الروسية الصينية يتم بالروبل

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 28-06-2019 الساعة 15:13

أعلنت كل من روسيا والصين استخدام عملتيهما في التبادل التجاري، في قرار يعد تحجيماً للدولار الأمريكي.

وذكرت صحيفة "إزفستيا"، اليوم الجمعة، أنّ اتفاقية استخدام العملات المحلية بدلاً من الدولار وقعها أنتون سيلوانوف النائب الأول لرئيس الحكومة الروسية وزير المالية، وإي غان حاكم البنك الشعبي الصيني، في 5 يونيو 2019.

وقالت الصحيفة نقلاً عن سيرغي ستورتشاك، نائب وزير المالية الروسي: إنّ "توقيع الاتفاقية تم بقصد تطوير تسوية المدفوعات الناجمة عن المبادلات التجارية مع شركاء روسيا الاقتصاديين بالعملات المحلية، وتعزيز الأمن الاقتصادي لروسيا".

وحالياً تستخدم العملة الروسية "الروبل" في تسوية 10% من المدفوعات الناجمة عن التبادل التجاري بين روسيا والصين.

ويتوقع مسؤولون روس أن تصل هذه النسبة في الأعوام القليلة المقبلة إلى 50%.

وفي 14 يونيو الجاري، اتفقت روسيا والاتحاد الأوروبي على تشكيل مجموعة عمل لتقليص حصة الدولار في ميزان المدفوعات بينهما، والانتقال إلى الروبل واليورو في تجارة الطاقة.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد في 7 يونيو الجاري، أن  الدولار بات أداة في يد الولايات المتحدة للضغط على دول العالم.

وفي مايو الماضي قالت وزارة التجارة الأمريكية، إنها تعتزم اقتراح قانون جديد لفرض رسوم جمركية لمكافحة الدعم على منتجات الدول التي تخفض قيمة عملاتها مقابل الدولار، في تحرك آخر قد يؤدي إلى رفع رسوم مفروضة على منتجات صينية.

والقانون الجديد قد يعرض سلعاً من دول أخرى لمخاطر رفع الرسوم الجمركية، بما في ذلك اليابان وكوريا الجنوبية والهند وألمانيا وسويسرا.

وجميع تلك الدول، بجانب الصين، مدرجة على "قائمة مراقبة" تقرير الخزانة نصف السنوي للعملة الذي يرصد التدخلات بسوق العملة، وفوائض ميزان المعاملات الجارية الكبيرة عالمياً، وفوائض التجارة الثنائية المرتفعة.

مكة المكرمة