رويترز: اتفاق "أوبك+" على تمديد خفض إنتاج النفط شهراً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/K23KME

التخفيضات القياسية في إنتاج النفط ستستمر حتى نهاية يوليو

Linkedin
whatsapp
السبت، 06-06-2020 الساعة 09:04

وقت التحديث:

السبت، 06-06-2020 الساعة 22:52
- ما رأي السعودية؟

وزير الطاقة السعودي: الأوضاع الآن تضمن نجاحاً مأمولاً للاجتماعات.

- على ماذا يتوقف الاتفاق على تمديد خفض الإنتاج؟

تمديد التخفيضات مرهون بامتثال الدول التي أنتجت أكثر من حصتها في مايو ويونيو لتخفيض الإنتاج.

اتفقت "أوبك" وحلفاؤها، اليوم السبت، على تمديد تخفيضات قياسية في إنتاج النفط، بدفع من اتفاق الرياض وموسكو.

وذكرت وكالة "رويترز" عن مصادر بـ"أوبك+" قولها، إن "أوبك" اتفقت على تمديد التخفيضات الحالية شهر اً واحداً مبدئياً.

وطالبت المجموعة، دولاً منها نيجيريا والعراق تخطت حصص انتاجها في مايو ويونيو بالتعويض عن ذلك عبر تقليص إضافي من يوليو وحتى سبتمبر.

وأضافت المسودة أن التخفيضات القياسية في إنتاج النفط ستستمر حتى نهاية يوليو.

وكانت "أوبك" قالت أمس الجمعة، إن المؤتمرات التي تُعقد عبر الفيديو، السبت، ستبدأ بمحادثات بين أعضاء منظمة البلدان المصدّرة للبترول في الساعة الـ12:00 بتوقيت غرينتش، ويليها اجتماع لمجموعة "أوبك+" في الساعة الـ14:00 بتوقيت غرينتش.

وذكرت مصادر بـ"أوبك" أن تمديد التخفيضات مرهون بالامتثال؛ لأنه يتعين على الدول التي أنتجت أكثر من حصتها في مايو ويونيو، تعويض ذلك بخفضٍ أكبر خلال الأشهر المقبلة.

وقالت تلك المصادر إن العراق وافق على تخفيضات إضافية، وللعراق أحد أسوأ معدلات الامتثال في مايو، وفقاً لمسح أجرته رويترز لإنتاج "أوبك".

ولم يتضح على وجه الدقة كيف سيخفض العراق إنتاجه ويتفق مع شركات النفط الضخمة التي تعمل في أراضيه على خفض الإنتاج. وقالت نيجيريا إنها تهدف أيضاً إلى تحقيق الامتثال الكامل.

وكان وزير الطاقة السعودي، عبد العزيز بن سلمان، قال الجمعة: إن "الأوضاع الآن تضمن نجاحاً مأمولاً للاجتماعات، وإن التنسيق جارٍ لعقد اجتماعات لأوبك وأوبك+ بعد ظهر الغد (السبت)".

واتفقت مجموعة المنتجين، المعروفة باسم "أوبك+"، في وقت سابق، على خفض الإمدادات 9.7 ملايين برميل يومياً خلال مايو ويونيو؛ لدعم الأسعار التي انهارت بسبب أزمة فيروس كورونا.

وكان من المقرر تقليص التخفيضات إلى 7.7 ملايين برميل يومياً بين يوليو وديسمبر.

وارتفع خام القياس برنت، الذي انخفض دون 20 دولاراً للبرميل في أبريل، بأكثر من 5% يوم الجمعة، ليجري تداوله عند أعلى مستوى منذ ثلاثة أشهر فوق 42 دولاراً للبرميل.

مكة المكرمة