"رويترز": اقتصادات الخليج ستحقق نمواً هو الأكبر منذ سنوات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/BmvRMV

السعودية تصدرت قائمة التوقعات بـ5.7%

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 24-01-2022 الساعة 15:25

ما هي توقعات الخبراء لاقتصادات الخليج؟

أن تنمو بنسب تتراوح بين 3 و5.7% في حال استمر صعود النفط.

ما المخاوف التي أشار لها الاستطلاع؟

أي تراجع لأسعار النفط سيؤثر على هذه التوقعات.

توقع خبراء اقتصاديون نمو اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي بأسرع وتيرة منذ سنوات، لكنهم حذّروا من خطورة أي هبوط مستقبلي لأسعار النفط على هذه التوقعات.

ووصلت أسعار الخام إلى أعلى مستوى لها منذ 2014؛ مدفوعة بمخاوف تتعلّق بتراجع الإمدادات، بسبب التوترات السياسية السائدة في الإمارات وروسيا، وهما من بين أكبر المنتجين عالمياً.

وفي استطلاع أجرته وكالة "رويترز" للأنباء، قال 25 خبيراً إن دول مجلس التعاون الست ستحقق نمواً اقتصادياً هذا العام أكبر مما كان متوقعاً قبل 3 أشهر.

وتوقع الاستطلاع أن تتصدر المملكة العربية السعودية عملية النمو المتوقعة بـ5.7%، تليها الكويت والإمارات بـ5.3% و4.8% على التوالي.

ومن المتوقع أن ينمو الاقتصاد القطري والعُماني والبحريني بنسب تتراوح بين 3 و4% خلال 2022، وهو أفضل معدّل نمو منذ سنوات.

ونقلت الوكالة عن خديجة حق، رئيسة قسم الأبحاث وكبيرة الاقتصاديين في بنك الإمارات دبي الوطني، أن اقتصادات الخليج تنتظر نمواً غير مسبوق رغم السياسة المالية المتشددة نسبياً وبعض الرياح العكسية الخارجية.

وأضافت: "رغم أن التوقعات لعام 2022 لا تزال بناءة نسبياً، فلا تزال هناك درجة عالية من الغموض، خاصة فيما يتعلق بتطور جائحة فيروس كورونا".

ومن المتوقع أن يراوح التضخم في الدول الست بين 2 و2.8%، خلال العام الجاري، بحسب وكالة "رويترز".

وتواصل أسعار النفط صعودها المتواصل مدفوعة بشح الإمدادات وزيادة الطلب، خصوصاً في القارة الأوروبية التي تواجه طلباً مرتفعاً في فصل الشتاء.

ولامس برميل النفط حاجز الـ90 دولاراً، وهو أعلى سعر له منذ سبع سنوات، متجاوزاً الأزمة التي تمخضت عن جائحة كورونا خلال العامين السابقين.