"ستاندرد آند بورز": توقعات بانكماش الاقتصاد الإماراتي بنحو 8.5%

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/3mN9Ve

الوكالة قالت إن الظروف التشغيلية ستضعف أداء البنوك

Linkedin
whatsapp
الخميس، 26-11-2020 الساعة 15:55

- ما توقعات الوكالة لأصول بنوك الإمارات؟

توقعت أن تتأثر جودة هذه الأصول بالنظر إلى التداعيات التي فرضتها كورونا على الاقتصاد العالمي.

- ما توقعات الوكالة للاقتصاد الإماراتي؟

انكماش الاقتصاد الإماراتي بنحو 8.5% خلال العام الجاري، مع تعافٍ متواضع في 2021.

قالت وكالة "ستاندرد آند بورز" للتصنيفات الائتمانية، اليوم الخميس، إن مؤشرات جودة الأصول لدى البنوك الإماراتية ستتأثر بتراجع الظروف الاقتصادية، واستمرار التصحيح في قطاع العقارات والتداعيات السلبية الناجمة عن جائحة كورونا.

وذكرت الوكالة، في تقرير، أن الإجراءات الاحترازية التنظيمية التي اتخذتها الجهات المعنية ستؤخر ظهور نتائج هذه التداعيات حتى العام 2021.

كما توقع التقرير انكماش الاقتصاد الإماراتي بنحو 8.5% خلال العام الجاري، مع تعافٍ متواضع في 2021.

وسيؤدي ارتفاع تكلفة المخاطر وانخفاض الهوامش إلى انخفاض الربحية لدى هذه البنوك في الفترة بين 2020-2021، بحسب التقرير، الذي يرى أن معظم البنوك الإماراتية ستبقى رابحة.

وستضعف الظروف التشغيلية أداء البنوك، كما سيظل نمو الإقراض ضعيفاً؛ لأن معظم البنوك ستركز في الآثار الناجمة عن الظروف التشغيلية على جودة أصولها.

وتواصل الحكومة دعم القطاع المصرفي، ومن المرجح أن يكون هذا الدعم مباشراً أو غير مباشر في حال دعت الحاجة.

ومن المتوقع أن يؤدي انخفاض أسعار النفط والتباطؤ الاقتصادي إلى ارتفاع القروض المتعثرة وتكلفة المخاطر، في وقت يتعرض فيه قطاع العقارات لضغوط كبيرة.

وتشهد قطاعات أخرى مثل الضيافة والسلع الاستهلاكية تراجعاً حاداً في الإيرادات، مما سيؤدي إلى تراجع جودتها الائتمانية، بحسب الوكالة.

وتوقعت الوكالة أن تصل القروض المتعثرة إلى ذروتها في العام 2021، لكنها لم تقدم أرقاماً محددة لهذه التوقعات.

ورصدت الوكالة انخفاض هوامش الربحية لدى البنوك الإماراتية بمقدار يتراوح ما بين 30-40 نقطة أساس، وذلك بسبب خفض أسعار الفائدة.

وتوقعت الوكالة أن يستمر انخفاض الربحية لدى البنوك الإماراتية لفترة أطول؛ لأن الودائع بدون فائدة تشكل نسبة كبيرة من هيكل التمويل لديها، إلى جانب التراجع في إيرادات الأصول.

وتعرضت البنوك الإماراتية لضربة مزدوجة بفعل تداعيات فيروس كورونا وانخفاض أسعار النفط، بجانب تأثر قطاعات رئيسية مثل السياحة والعقار.

الاكثر قراءة

مكة المكرمة