سفيرة أنقرة: 120 ألف كويتي زاروا تركيا في 2020

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Ww4NQ1

العلاقات الكويتية التركية شهدت مؤخراً تطوراً ملموساً

Linkedin
whatsapp
الأحد، 13-06-2021 الساعة 16:30
- كم عدد الكويتيين الذين زاروا تركيا في 2019؟

أكثر من 374 ألفاً.

- ما الفئات الكويتية المعفاة من فحص كورونا والحجر لدى الوصول لتركيا؟

المُطعمون قبل 14 يوماً من دخول تركيا، أو في حال الشفاء من فيروس كورونا خلال الأشهر الـ6 الماضية.

- ما المطلوب من الكويتيين القادمين إلى تركيا؟

التسجيل الرقمي في موقع إلكتروني مخصص للحصول على رمز HES شخصي.

قالت السفيرة التركية لدى الكويت، عائشة كويتاك، إن 120 ألف كويتي زاروا تركيا العام الماضي، رغم القيود المفروضة على السفر بسبب جائحة كورونا، كاشفة عن مزايا تفضيلية للمسافرين القادمين من الكويت.

وأوضحت كويتاك، في مؤتمر صحفي عقدته بمناسبة موسم السياحة وقيود السفر، أن الكويت تعد من أكثر الدول التي يتخذ معظم مواطنيها من تركيا وجهة سياحية لهم.

ولفتت إلى أن عدد الكويتيين الذين زاروا تركيا في عام 2019 تخطى 374 ألفاً، مشيرة إلى أن الرحلات الجوية المباشرة إلى تركيا مستمرة من قبل شركات الطيران التركية والكويتية.

وكشفت أنه لن يُطلب من الكويتيين تقديم نتيجة سلبية لفحص كورونا في حال تقديم وثيقة رسمية صادرة عن السلطات الكويتية تؤكد تلقيهم تطعيماً قبل 14 يوماً على الأقل من دخول تركيا، أو في حال الإصابة بالفيروس التاجي والشفاء منه خلال الأشهر الستة الماضية، مؤكدة أنه لن يتم فرض تدابير الحجر الصحي على هؤلاء الركاب.

ولفتت إلى أنه في حال عدم تقديم شهادة لقاح أو شفاء من إصابة سابقة؛ فإنه يجب تقديم نتيجة سلبية لفحص "PCR" قبل 72 ساعة من دخول تركيا، كاشفة عن إمكانية خضوع الأشخاص القادمين إلى تركيا لفحص كورونا عشوائي عند الوصول.

وأكدت أن الكويتيين لا يحتاجون إلى تأشيرة دخول للسياحة في تركيا، فيما يُمكن للأجانب المقيمين فيها التقديم للحصول على تأشيرة عبر مركز استلام طلبات تأشيرة تركيا.

وشددت على ضرورة التسجيل الرقمي للدخول إلى تركيا عبر موقع إلكتروني مخصص في غضون 72 ساعة قبل دخول البلاد، حيث يتيح لك الحصول على رمز HES شخصي، يجب تقديمه في شكل رقمي أو مطبوع عند الوصول، فضلاً عن ضرورة الاحتفاظ به خلال المكوث في تركيا، حيث عددت السفيرة التركية فوائده على غرار الحصول على تذاكر للسفر والتنقل داخل تركيا بواسطة جميع وسائل النقل العام، وغيرها.

وأكدت أن المرافق السياحية في تركيا التي تحتوي على 30 غرفة فأكثر ملزمة بتخصيص مناطق لعزل الزائرين المصابين في إطار شهادة "السياحة الآمنة"، فيما يتم تحويل المصابين إلى المستشفى في حال كانت الأعراض شديدة.

وأشادت السفيرة التركية بتعامل بلادها مع جائحة كورونا، قائلة إن تركيا تعد واحدة من أفضل 10 وجهات للسفر في العالم، حيث تستقبل أكثر من 45 مليون مواطن أجنبي كل عام.

ولفتت إلى أن المتاحف والمواقع الثقافية مفتوحة حالياً للسياح الأجانب فقط، وكذلك المطاعم والمواقع التاريخية والأثرية ومراكز التسوق أعيد فتحها بإجراءات صارمة، فيما يتم استقبال الزوار في الشواطئ العامة بقواعد صارمة.

ولفتت إلى أن المطارات الدولية في تركيا يتوفر فيها فحوصات كورونا، مثل إسطنبول وأنطاليا وموغلا وبودروم وإزمير، إضافة إلى 480 مركزاً معتمداً قبيل مغادرة تركيا.

وفي أبريل الماضي تسلم الرئيس التركي رجب طيب أرودغان رسالة من أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد نقلها وزير خارجيته، تتعلق بتعزيز العلاقات الثنائية وبحث سبل تطويرها.

وشهدت العلاقات التركية الكويتية تطوراً ملموساً خلال السنوات الأخيرة، حيث وقع الطرفان عدداً من الاتفاقات الاقتصادية والعسكرية والأمنية، حيث ساعدت اللجنة المشتركة، التي شكلها البلدان عام 2018، في دفع العلاقات الثنائية بشكل لافت.

مكة المكرمة