سفيرة بريطانيا: الحوثيون يعطلون برنامجاً بـ300 مليون دولار

سفيرة بريطانيا باليمن

سفيرة بريطانيا باليمن

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 16-02-2015 الساعة 20:34


قالت السفيرة البريطانية لدى اليمن، جاين ماريوت، الاثنين: إنه "من الصعب تقديم دعم اقتصادي لليمن في ظل سيطرة الحوثيين على مؤسسات الدولة بالقوة"، مشيرة إلى أن إغلاق السفارة البريطانية في صنعاء يعطل البرنامج التنموي البريطاني لدعم البلاد والذي يبلغ نحو 300 مليون دولار.

وأوضحت ماريوت في مقال نشرته اليوم في مدونتها على الإنترنت، أن "الوضع الاقتصادي في اليمن بات في الرمق الأخير"، لافتة إلى أن المجتمع الدولي خاطب اليمنيين على الدوام "اعملوا معاً وأصلحوا الوضع الاقتصادي".

وأضافت: "الاستيلاء على الحكم بهذه الطريقة يعني أن الكثير من أعضاء المجتمع الدولي سيجدون صعوبة بالغة من الناحية القانونية في تقديم دعم اقتصادي لليمن".

وأكدت أن المملكة المتحدة قررت في 11 فبراير/شباط الجاري، تعليق أعمال سفارتها في صنعاء "مؤقتاً" لدواع أمنية وسحب موظفيها الدبلوماسيين.

وعلقت 11 دولة أعمال سفاراتها في صنعاء من بينها الولايات المتحدة وبريطانيا وعدة دول أوروبية؛ بسبب تدهور الوضع الأمني في البلاد، على خلفية سيطرة جماعة الحوثيين على العاصمة صنعاء والانقلاب على الرئيس، عبد ربه منصور هادي.

مكة المكرمة