صحيفة: ترامب يستغل قضية خاشقجي لابتزاز الرياض!

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/681WDb

ترامب يضغط على السعودية لرفع إنتاجها من النفط

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 24-10-2018 الساعة 12:31

اعتبرت صحيفة "فايننشيال تايمز" البريطانية أن قضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي منحت الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليد الطولى للضغط على السعودية، كي ترفع إنتاجها من النفط بهدف خفض أسعاره في الأسواق.

وقالت الصحيفة في مقال للكاتب نيك بتلر، نُشر اليوم الأربعاء، إن الأحداث المحيطة بقضية مقتل خاشقجي قد تغير اللعبة، فالرئيس الأمريكي نصَّب نفسه حليفاً ومدافعاً رئيسياً عن السعودية، والولايات المتحدة قد تصر على إجراء تغييرات في الرياض واستبدال شخص آخر بولي العهد السعودي، لديه "فهم أفضل" للمصالح الأمريكية في المنطقة.

ورأى بتلر -وهو رئيس معهد كنغزس للسياسات- أن الدعم الأمريكي للسعودية سيستمر، لكن سيكون له ثمن، يتمثل في زيادة الرياض إنتاج النفط لتغطية أي عجز في إمدادات السوق بسبب العقوبات على إيران، ما سيمنح واشنطن مجالاً كاملاً لاتخاذ أقوى العقوبات ضد طهران دون المخاطرة بتصاعد أسعار النفط.

ويعتقد الكاتب أن الحكومة السعودية، المعتمدة على الدعم الأمريكي، لن يكون أمامها خيار سوى الموافقة على دفع أسعار النفط للانخفاض.

وأشار إلى أن حالة عدم اليقين بشأن الإنتاج والصادرات الإيرانية، أصبحت الآن العامل الرئيس المحدِّد لسوق النفط وأسعاره، لكن التأثير الفعلي لأي انخفاض في الصادرات يعتمد على سلوك المورِّدين الآخرين.

كما لفت الكاتب إلى أنه "حتى الآن، لم يتم توضيح ما إذا كان الأعضاء الآخرون في (أوبك) وخارجها -مثل روسيا- سيزيدون إنتاجهم لتغطية أي عجز، حيث يرغب البعض في رؤية الأسعار ترتفع أكثر".

وأكد بتلر أن توقعات السوق النفطية بشأن المخاطر المحيطة بالأسعار والمبنيَّة على الخوف من انقطاع الإمدادات أو تراجعها، قد تكون مرتفعة للغاية، في ظل استمرار الطلب العالمي في النمو تدريجياً، على الرغم من أن ضعف الاقتصاد الصيني يشير إلى أن "وتيرة نمو هذا الطلب قد تكون أبطأ مما هو متوقع".

ولفت الكاتب إلى أن المعروض من النفط يبدو ملائماً لتغطية الطلب، وهو وضع يمكن الحفاظ عليه إذا أكد السعوديون استعدادهم لزيادة إنتاجهم النفطي بقدر ما يلبي حاجة السوق.

مكة المكرمة