صحيفة كويتية: غاز الخفجي يدخل الخدمة بطاقة 11 مليون م3 يومياً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/jYAonp

الخط تم تدشينه قبل أسبوع

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 20-08-2021 الساعة 20:47
- ما الكميات التي سينتجها الخط؟

11 مليون قدم مكعبة من الغاز يومياً.

- هل هناك آثار بيئية لهذه الخطة؟

وفق المصادر الكويتية ستصل معدلات حرق الغاز إلى نسب متدنية.

قالت صحيفة كويتية، الجمعة، إن خط التصدير الأول للغاز من منطقة عمليات الخفجي إلى الكويت دخل الخدمة رسمياً، وبدأ العمل بطاقة 11 مليون قدم مكعبة من الغاز يومياً.

ونقلت صحيفة "الأنباء" المحلية عن مصادر نفطية كويتية مسؤولة أن الخط يعمل أيضاً بطاقة 29 مليون قدم مكعبة من الغاز الحمضي، و6 آلاف برميل يومياً من المكثفات من خلال خط أنابيب متعدد المراحل قياس 12 بوصة، وبطول 110 كيلومترات موزعة بين المناطق البرية والمنطقة البحرية إلى دولة الكويت.

وأوضحت المصادر أنه بعد زيادة إنتاج حقل الخفجي ليتراوح يومياً بين 350 و400 ألف برميل "لن يكون هناك أي أثر بيئي للانبعاثات الكربونية، حيث ستصل معدلات حرق الغاز إلى نسب متدنية للغاية".

وأوضحت أن الشركة الكويتية لنفط الخليج مقبلة على العديد من المشاريع الكبرى كذلك في منطقة عمليات الوفرة، حيث تعمل الشركة على قدم وساق لإيصال الغاز الموجود فيها، والمقدر بنحو 40 مليون قدم مكعبة، إلى الكويت؛ من خلال ربطه مع عمليات شركة نفط الكويت في منطقة الغرب.

وأشارت إلى أن كل هذه المشاريع تهدف إلى تلبية احتياجات الكويت من الطاقة النظيفة لتشغيل محطات الكهرباء بالغاز الطبيعي بدلاً من حرق النفط الخام.

يذكر أن تشغيل خط الغاز الجديد يأتي في إطار الاستغلال الأمثل للثروات البترولية في المنطقة المقسومة بين الكويت والسعودية، وبهدف تعزيز إمكانات الكويت من إمدادات الغاز، وتنفيذاً للتوجهات والخطط الاستراتيجية التي تبنتها الشركة.

وكانت الكويت والسعودية اتفقتا، نهاية العام الماضي، على إنهاء نزاعٍ دامَ خمس سنوات بخصوص المنطقة، ما سمح باستئناف الإنتاج من حقلين مُدارين إدارة مشتركة يمكنهما ضخ ما يصل إلى 0.5% من المعروض النفطي العالمي.

وبدأ الجاران الخليجيان الإنتاج التجريبي من حقلي الوفرة والخفجي المشتركين، في فبراير الماضي، فيما بدأ تصدير أولى شحناته في أبريل من العام الجاري.

مكة المكرمة