صِدام جديد مرتقب.. الاتحاد الأوروبي يرفض إنذار إيران

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gEEQBj

عبّر الاتحاد الأوروبي عن قلقه من تصريح إيران بشأن التزاماتها المنصوص عليها بالاتفاق النووي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 09-05-2019 الساعة 12:47

رفض الاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس، المهلة التي حددتها إيران بشأن تنفيذها بعض تعهدات الاتفاق النووي.

جاء ذلك في بيان للاتحاد، عبَّر فيه كذلك عن رفضه ما سماه "الإنذار" الذي وجهته إيران، أمس الأربعاء، إلى الدول الموقِّعة على الاتفاق النووي، حسب موقع "يورونيوز" الأوروبي.

من جانبه قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تعليقاً على الإنذار الإيراني: "يجب أن نعمل جميعنا كي تبقى إيران في الاتفاق النووي".

وأعلنت إيران، أمس، تعليق بعض تعهداتها المنصوص عليها ضمن الاتفاق النووي، وهددت بإجراءات إضافية، خلال 60 يوماً، في حال لم تطبق الدول الأخرى التزاماتها.

وكان الاتحاد الأوروبي عبّر عن قلقه من التصريح الصادر من إيران بشأن التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق النووي، مؤكداً الالتزام الكامل بخطة العمل المشتركة للاتفاق النووي مع طهران.

وقال متحدث رسمي باسم الاتحاد الأوروبي لوكالة "سبوتنيك": "ما زلنا ملتزمين خطة العمل الشاملة المشتركة مع إيران، والتي تهدف إلى تعزيز أمن المنطقة والحد من الانتشار النووي".

وأمس الأربعاء، اكتمل مرور عام كامل على إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الانسحاب من الاتفاق النووي، الموقَّع عام 2015 بين إيران والدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الأمن (الولايات المتحدة، وروسيا، والصين، وفرنسا، وبريطانيا) وألمانيا.

وينص الاتفاق على التزام طهران التخلي، مدة لا تقل عن 10 سنوات، عن أجزاء حيوية من برنامجها النووي، وتقييده بشكل كبير، بهدف منعها من امتلاك القدرة على تطوير أسلحة نووية، مقابل رفع العقوبات عنها.

ومنذ الانسحاب الأمريكي، ترفض طهران التفاوض على اتفاق جديد، خاصة في ظل إعلان بقية الأطراف مراراً التزامها الاتفاق.

مكة المكرمة