طهران: السعودية والإمارات تبالغان في تقدير احتياطهما النفطي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LRzWa7

طهران تواجه عقوبات اقتصادية قاسية من أمريكا (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 26-04-2019 الساعة 15:22

قال وزير النفط الايراني بيجن نامدار زنكنة، الجمعة، إن السعودية والإمارات تبالغان في تقدير الاحتياطيات النفطية لديهما.

جاء ذلك في تعليق لوزير النفط الإيراني على إعلان السعودية والامارات استعدادهما لتعويض سوق النفط بالإمداد اللازم؛ بعد قرار واشنطن بمنع تجديد الإعفاءات للدول المستوردة للنفط الإيراني، وفق ما ذكرت وكالة "إرنا" الإيرانية.

واعتبر زنكنة أن "الحظر الأمريكي على النفط الإيراني ليس تخرصات سياسية، بل يكشف عن أعمال عدائية شديدة ضد الشعب الإيراني".

وأعلنت الخارجية الإيرانية أنها تجري اتصالات مع المؤسسات الداخلیة والشركاء الدوليين المعنيين بمسألة وقف الإعفاءات من العقوبات التي تفرضها الولایات المتحدة، مؤكدة أنها "لا تعطي أي اعتبار لمنح هذه الإعفاءات أو رفعها".

وفي 22 أبريل الجاري، قررت الولايات المتحدة عدم تجديد الإعفاءات بشأن استيراد النفط الإيراني بحلول 2 مايو المقبل.

البيت الأبيض أكد في بيان حينذاك أن السعودية والإمارات وحلفاء آخرين لواشنطن، سيتكفلون بسد هذا الفراغ الناتج عن وقف صادرات النفط الإيراني.

وشدد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، وقتذاك على أن بلاده ستواصل فرض ضغوط على إيران؛ لتكف عن "سلوكها المزعزع لاستقرار المنطقة ودعمها للإرهاب".

وبدأت واشنطن، في 5 نوفمبر الماضي، تنفيذ حزمة عقوبات شملت صناعة النفط في إيران والمدفوعات الخارجية؛ ممَّا أثر على إنتاج الخام والصادرات.

ومنحت واشنطن الإعفاءات المؤقتة لكل من تركيا، والصين، والهند، وإيطاليا، واليونان، واليابان، وكوريا الجنوبية وتايوان، لكنها قررت التراجع عنه اعتباراً من الثاني من مايو القادم.

تعليقاً على القرار الأمريكي، قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، الاثنين الماضي: إن "الاقتراح (الأمريكي) بشراء النفط من أي دولة أخرى غير إيران هو تجاوز للحدود"، مبيناً أن تركيا "تعارض مثل هذه الخطوات والإملاءات".

تشاووش أوغلو شدد على أن تركيا أكدت منذ البداية أن مثل هذه الخطوات الأمريكية غير صحيحة، وأنها تلحق الضرر بالشعب الإيراني؛ وتعد خطوة في غاية الخطورة على استقرار وأمن المنطقة.

وحسب بيانات (أوبك)، انخفض إنتاج النفط الإيراني إلى مستوى 2.69 مليون برميل يومياً في الشهر الماضي، من 2.72 مليون برميل في فبراير 2019.

ويشكل إنتاج إيران النفطي من الطلب العالمي على الخام، وفق بيانات مارس الماضي الصادرة عن "أوبك"، نحو 2.7%، مقارنة بـ3.8% في مايو 2018.

ويبلغ متوسط الطلب العالمي اليومي على النفط الخام قرابة 99.8 مليون برميل يومياً، وسط توقعات لـ"أوبك" بوصوله إلى 100 مليون برميل يومياً بحلول النصف الثاني من 2019.

مكة المكرمة