طيران الإمارات تخسر 1.6 مليار دولار في 6 أشهر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/2Xqnm5

طيران الإمارات

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 10-11-2021 الساعة 15:32

كم انخفضت خسائر مجموعة طيران الإمارات؟

وسط تحسن الطلب على السفر عالمياً بنسبة 54٪.

كم سجلت أول خسائر لها سنوياً ومتى؟

في السنة المالية 2020- 2021 بما يقدر بـ 6 مليارات دولار.

أعلنت مجموعة طيران الإمارات، اليوم الأربعاء، انخفاض خسائرها في النصف الأول للسنة المالية 2021- 2022 بنسبة 54٪ إلى 5.8 مليارات درهم (1.6 مليار دولار)، وسط تحسن الطلب على السفر عالمياً.

وقالت المجموعة، في بيان، إن الخسائر نصف السنوية للفترة المنتهية في سبتمبر الماضي، تأتي مقارنة بخسائر قيمتها 12.6 مليار درهم (3.4 مليارات دولار) عن الفترة المماثلة من العام المالي السابق.

وكانت مجموعة طيران الإمارات سجلت أول خسائر سنوية منذ أكثر من 30 عاماً في السنة المالية 2020- 2021 بما يقدر بـ6 مليارات دولار.

وبحسب البيان، جاءت الخسائر خلال النصف الأول من العام المالي الحالي رغم ارتفاع الإيرادات بنحو 86٪ إلى 21 مليار درهم (5.9 مليارات دولار)، بدعم استمرار نمو أعمال الشحن وزيادة طلب الركاب.

ومجموعة "طيران الإمارات"، المملوكة بالكامل لحكومة دبي، تتخذ من مطار دبي الدولي مقراً لها، وقبل الجائحة كانت تقدم خدماتها إلى أكثر من 156 وجهة في 84 دولة.

وكانت بيانات الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) كشفت أن "طيران الإمارات" أكبر ناقلة عالمية من ناحية حركة الركاب الدوليين، بـ15.8 مليون مسافر في عام 2020.

وذكرت البيانات أن "طيران الإمارات" نقلت نحو 1.2 مليون عميل عبر مركزها، في شهري يوليو وأغسطس الفائتين، مقارنة بـ 402 ألف عميل في المدة ذاتها من العام الماضي، ما يؤكد الاستئناف الآمن والسلس للسفر الدولي من وإلى دبي.

وفي ظل أزمة فيروس كورونا المستجد، وما رافقها من إجراءات للحد من انتشار الفيروس، تعرضت شركات الطيران العالمية، ومن ضمنها الإماراتية، لضربة، حيث توقع الخبراء أن تصل خسائر قطاع الطيران العالمي إلى عشرات المليارات.

وخسرت الشركة الإماراتية 3.4 مليارات دولار خلال 6 أشهر؛ بسبب تداعيات كورونا على حركة السفر.

ويعد قطاع الطيران العالمي الأكثر تأثراً بسبب تداعيات كورونا، ومن المتوقع أن يعود إلى مستويات ما قبل الجائحة في 2024. 

مكة المكرمة