عقوبات أمريكية على شركة وعراقيَّين بسبب إيران

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6J87ok

فرض عقوبات جديدة متعلقة بإيران

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 12-06-2019 الساعة 19:31

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، اليوم الأربعاء، فرض عقوبات جديدة متعلقة بإيران على شخصين وشركة مقرها العراق.

والشركة التي طالتها العقوبات هي "منابع ثروات الجنوب" (SWRC)، حسبما جاء في بيان نشرته الخزانة الأمريكية على موقعها الإلكتروني.

وقالت الوزارة إن الشركة المذكورة "جزء من الشبكة المالية التابعة لفيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني المصنف منظمة إرهابية من قبل واشنطن".

واتهمت الخزانة الأمريكية "منابع ثروات الجنوب" بـ"بيع أسلحة قيمتها ملايين الدولارات للمسلحين العراقيين الذين يدعمهم الحرس الثوري الإيراني".

وأشارت إلى أن الشركة "أُنشئت بهدف الالتفاف على عقوبات واشنطن على الحرس الثوري، وكان لديها وصول إلى النظام المالي للدولة العراقية".

واعتبرت "أنها ساهمت في إثراء نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي، أبو مهدي المهندس، المدرج سابقاً في قائمة الإرهاب الأمريكية".

أما الشخصان فهما مكي كاظم عبد الحميد الأسدي، من البصرة، ومحمد حسين صالح الحسني، يحمل الجنسية العراقية أيضاً.

وقالت الوزارة الأمريكية إن الشخصين عملا لصالح الشركة المذكورة، وتلقيا عمولات منها، و"من ثم شاركا في دعم الحرس الثوري الإيراني مالياً".

وبموجب القانون الأمريكي يتعرض من تُفرض عليه العقوبات لحجب جميع ممتلكاته الواقعة على الأراضي الأمريكية أو ضمن نطاق صلاحياتها.

كما يُمنع أي أمريكي من إجراء أي تعامل مالي معه أو تقديم الدعم والمساعدة لمن تشمله العقوبات.

وتفرض واشنطن بين الحين والآخر عقوبات على شركات وأشخاص مرتبطين بإيران، حيث سبق أن فرضت عقوبات على شركات ومؤسسات، بينها بنوك ومؤسسات مالية، وعلى مسؤولين.

مكة المكرمة