عُمان: إنجاز مرتفع في مشروع الدقم رغم إجراءات كورونا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/jdwwd8

الميناء خلال العام الحالي استقبل العديد من سفن الشحن والبوارج العملاقة

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 27-05-2020 الساعة 15:45

أكد رئيس مجلس إدارة هيئة المنطقة الاقتصادية العُمانية الخاصة بالدقم، يحيى بن سعيد الجابري، أن الهيئة مضت في تنفيذ خطتها في استكمال مشروعات البنية الأساسية للمنطقة، وفي مقدمتها ميناء الدقم، رغم الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

وأوضح الجابري، بافتتاحية العدد العشرين من مجلة الدقم الاقتصادية، الصادرة اليوم الأربعاء، أن ميناء الدقم سجل نسب إنجاز مرتفعة في مختلف الحِزَم الإنشائية، حيث تم استلام رصيف المواد السائلة والسائبة خلال شهر أبريل.

وبلغت نسبة الإنجاز في الرصيف التجاري، حسب الجابري، أكثر من 90%، كما أن الهيئة استلمت الرصيف الحكومي خلال العام الماضي.

وأشار الجابري إلى أن الهيئة طرحت، في مطلع العام الحالي، مزايدة عامة لإدارة وتشغيل وتطوير ميناء الصيد البحري، وذلك ضمن حرص الهيئة على إتاحة المجال أمام الشركات المتخصصة لإدارة هذا المرفق الحيوي، وبما يساهم في تفعيل مكاسبه للمنطقة بشكل خاص والاقتصاد الوطني بشكل عام.

ويقع الرصيف النفطي في المنطقة المحاذية لكاسر الأمواج الثانوي البالغ طوله 4.6 كيلومترات، وقد تمت تهيئته لتصدير منتجات مصفاة الدقم ومشاريع الصناعات البتروكيماوية الأخرى التي سيتم تصديرها عبر الميناء، ويشهد حالياً إنشاء خزانات المشتقات النفطية التابعة لمشروع مصفاة الدقم.

ويعد ميناء الدقم واحداً من المشاريع الاقتصادية الواعدة الاقتصادية، بسبب خطوط الملاحة العالمية والأسواق الأفريقية والآسيوية التي يستهدفها، وتمتعه ببنية أساسية متطورة، إذ يبلغ إجمالي أطوال كاسري الأمواج حوالي 8.7 كم فيما يصل عمق حوض الميناء إلى 18 متراً وقناة الدخول إلى 19 متراً مما يؤهله لاستقبال ومناولة سفن الحاويات العملاقة.

ويسعى الميناء إلى دعم قطاع المعادن الذي يعد أحد القطاعات التي تركز عليها السلطنة ضمن خطتها للتنويع الاقتصادي، وتعمل على تطويره ليكون أحد أهم الموانئ الرئيسية بالمنطقة.

مكة المكرمة