غياب 4 دول خليجية وانسحاب ليبيا من اجتماع أوابك بالقاهرة

تستضيف القاهرة الاجتماع السنوي لمنظمة "أوابك" لمدة يوم واحد

تستضيف القاهرة الاجتماع السنوي لمنظمة "أوابك" لمدة يوم واحد

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 23-12-2016 الساعة 16:58


غاب وزراء الطاقة من أربع دول خليجية، هي السعودية وقطر والإمارات والبحرين، في حين انسحب ممثل ليبيا من الدورة الـ97 لمؤتمر منظمة الدول العربية المصدرة للبترول (أوابك) الذي انعقد في القاهرة، الخميس، وترأسه وزير النفط الكويتي، عصام المرزوق، بحسب الجزيرة.

ولم يعلن سبب تغيب وزراء الطاقة والنفط في قطر محمد بن صالح السادة، والسعودي خالد الفالح، والإماراتي سهيل بن محمد المزروعي.

واحتجاجاً على عدم اختيار المرشح الليبي لمنصب أمين عام المنظمة، انسحب مصطفى صنع الله، رئيس مؤسسة النفط الليبية والقائم بأعمال وزير النفط (التابع لحكومة الوفاق)، من الاجتماع السنوي لـ"أوابك".

واختار أعضاء المنظمة التجديد لعباس النقي أميناً عاماً للمنظمة، في حين أوردت وسائل إعلام ليبية أن المرشح الليبي هو "عبد الرحمن بن بزة"، وزير النفط السابق، بحسب الأناضول.

وانتخب أعضاء المنظمة الأمين العام الحالي لها المرشح الكويتي عباس النقي لفترة جديدة مدتها ثلاث سنوات، كما اتفقوا على تولي ليبيا رئاسة الدورة المقبلة للمنظمة اعتباراً من بداية يناير/كانون الثاني المقبل ولمدة عام.

اقرأ أيضاً :

قطر تشاهد "أرطغرل" بالعربي.. الرجل الذي غيّر خريطة العالم

وتستضيف القاهرة الاجتماع السنوي لمنظمة "أوابك" الذي يستمر يوماً واحداً، بحضور وفود من الدول الأعضاء، ومشاركة عباس النقي، أمين عام المنظمة، ورئيس الدورة الحالية للمؤتمر، عصام المرزوقي، وزير النفط الكويتي.

وأقر المجتمعون الميزانية التقديرية للمنظمة للعام المقبل، واستعرضوا سبع دراسات في النفط والطاقة أجرتها الأمانة العامة للمنظمة، إضافة إلى بحث شؤون البيئة وتغير المناخ.

وأشار جدول أعمال الاجتماع إلى أن من بين الدراسات التي أدرجت دراسة عن "إنتاج الوقود الأنظف في الدول الأعضاء بالمنظمة"، وأخرى عن "المرافئ العائمة لاستقبال وتخزين الغاز الطبيعي المسال وإعادته إلى الحالة الغازية".

وقال سفير دولة الكويت في القاهرة، محمد صالح الذويخ، إن اجتماع أوابك استعرض مشروعات التعاون العربي المشترك في مختلف مجالات صناعة النفط والغاز والبتروكيميائيات.

وتشير إحصاءات المنظمة إلى أن إجمالي احتياطي الدول العربية من النفط الخام التقليدي يقدر بنحو 712.2 مليار برميل؛ أي ما يوازي 55.5% من الاحتياطي العالمي، في حين يصل احتياطيها من الغاز الطبيعي إلى 54.5 تريليون متر مكعب؛ وهو ما يمثل 27.7% من الاحتياطي العالمي بتقديرات العام 2015.

وتأسست "أوابك" كمنظمة عربية إقليمية ذات طابع دولي عام 1968، وتضم في عضويتها 11 دولة عربية ومقرها الكويت. والدول الأعضاء هي: مصر والسعودية والإمارات وقطر والعراق والجزائر وليبيا والبحرين والكويت وتونس وسوريا.

وشدد المرزوقي على أن التحديات التي تواجه الصناعة النفطية تؤكد أهمية الاستقرار والتنسيق، وزيادة التعاون والعمل على حماية الجميع.

مكة المكرمة