فشل مدوٍّ لـ"بن سلمان" في ختام مؤتمر "دافوس الصحراء"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/58Kz3X

طغت على أعمال المؤتمر تجاوزات السعودية الخارجية والداخلية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 01-11-2019 الساعة 17:26

اختتمت، اليوم الجمعة، أعمال مؤتمر "دافوس الصحراء" السعودي للاستثمار، بالإعلان عن 20 مليار دولار فقط من اتفاقيات الاستثمار، مقارنة بـ56 مليار دولار في العام الماضي، وهو ما يعني فشلاً مدوياً لطموح ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، بوصول الرقم إلى مئات المليارات.

وحصلت شركة "أرامكو" النفطية الحكومية السعودية على معظم صفقات الاستثمار، وفق تقرير لوكالة "رويترز"، وهو ما يعني عدم نجاح بن سلمان في البدء بتحقيق رؤية 2030 التي أعلن عنها، وكان من أبرز أهدافها الاستثمار بعيداً عن النفط.

وهدفت السعودية من المؤتمر في نسخته الثالثة إلى عرض مستقبل المملكة بعيداً عن النفط، وهو ما لم يتحقق، خاصة بعد مقتل الصحفي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول التركية، في أكتوبر 2018، على يد كتيبة إعدام تابعة للمخابرات السعودية، إلى جانب الجرائم التي ترتكب في اليمن، والانتهاكات المتواصلة ضد المعارضين لسياسات ولي العهد.

وتصر العديد من الشركات الكبرى في العالم على الثبات على موقفها بعدم القيام بأعمال في السعودية خشية على سمعتها، خاصة بعد مقتل خاشقجي، بجانب ما يثار عن سجل المملكة في مجال حقوق الإنسان.

يشار إلى أن المنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس" اعترض على سرقة السعودية اسمه في مؤتمر الاستثمار السعودي، والذي تلقبه الرياض بـ"دافوس الصحراء".

وهدد منتدى "دافوس" في بيان سابق له باللجوء إلى القضاء واستخدام كل السبل القانونية لحماية اسمه من الاستخدام غير القانوني.

مكة المكرمة