قطر: الإنتاج المحلي خلال الحصار ارتفع 300%

زيادة الإنتاج دفعت الوزارة إلى التوسع في مصادر البيع والتسويق

زيادة الإنتاج دفعت الوزارة إلى التوسع في مصادر البيع والتسويق

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 12-04-2018 الساعة 14:10


أعلنت قطر، الأربعاء، أن إنتاجها المحلي ارتفع بنسبة 300% خلال فترة الحصار المفروض منذ مايو 2017.

جاء ذلك على لسان وزير البلدية والبيئة القطري، محمد بن عبد الله الرميحي، خلال اجتماعه مع عدد من رجال الأعمال القطريين في المجالين الزراعي والحيواني، حيث أشار إلى أن "الظروف الاستثنائية التي مرت بها الدولة، ومنع الشركات من تصدير منتجاتها إلى قطر، نتج عنه تميز وتطور ملحوظ في الإنتاج الزراعي والثروة الحيوانية والسمكية".

وأوضح الرميحي أن "الدولة خصصت مبلغ 105 ملايين ريال (30 مليون دولار) لعام 2018 من الميزانية، لتقديم الدعم للقطاع الزراعي والسمكي والحيواني لتحقيق الأمن الغذائي".

واستدرك وزير البلدية والبيئة القطري بالقول إن زيادة الإنتاج دفعت "الوزارة إلى التوسع في مصادر البيع والتسويق".

اقرأ أيضاً :

أول موازنة لقطر بعد الحصار.. صمود مالي وإصرار ينهض بالصناعة

تجدر الإشارة إلى أن دولة قطر تعرضت لحملة افتراءات وفبركات وأكاذيب إعلاميّة، بعد قيام قراصنة باختراق موقع وكالة "قنا" الرسمية، في شهر مايو 2017، وبثّ تصريحات مفبركة لأمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

وتعرضت الدوحة بعد ذلك لحصار ما زالت فصوله مستمرة، وهي أقوى أزمة تعصف بالخليج العربي، حيث أعلنت السعودية والإمارات والبحرين حصار قطر برياً وبحرياً وجوياً، بزعم "دعم الإرهاب"، وهو ما نفته الأخيرة وشددت على أنها "تواجه حملة من الأكاذيب والافتراءات تهدف إلى فرض الوصاية على قرارها الوطني والتنازل عن سيادتها"، في حين أكدت الأمم المتحدة وأمريكا ودول في الاتحاد الأوروبي أن قطر شريك استراتيجي مهم في الحملة الدولية على الإرهاب.

واللافت أنه رغم الحصار الاقتصادي فإن العديد من المؤسسات العالمية، منها البنك الدولي، تشيد بسرعة نمو الاقتصاد القطري قياساً بباقي اقتصادات المنطقة، إذ توقع البنك الدولي أن تصل نسبة النمو المتوقعة في إجمالي الناتج المحلي خلال العام الجاري إلى نحو 2.1%.

ويبلغ عدد سكان قطر نحو 2.7 مليون نسمة، يعتمدون بشكل أساسي على الواردات في تلبية معظم حاجياتهم الغذائية.

مكة المكرمة