قطر تتجاوز آثار الحصار الجوي باتفاقية تاريخية مع أوروبا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6VaWAA

أول دولة خليجية توقع اتفاقاً كهذا مع أوروبا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 04-03-2019 الساعة 18:10

أعلنت دولة قطر أنها وقعت "بالأحرف الأولى" على الاتفاقية الشاملة للنقل الجوي مع الاتحاد الأوروبي.

وذكرت وزارة المواصلات والاتصالات القطرية، في بيان على موقع "تويتر"، اليوم الاثنين، أن "الاتفاقية تشمل فتح الأجواء بين الطرفين، مما يسهم في تطوير وتوسيع شبكة خطوط الناقل الوطني، إلى جانب تسيير عدد غير محدد من رحلات النقل".

وأضافت الوزارة أن "الاتفاقية تشمل أيضاً تسيير رحلات شحن جوية يومية بين قطر وكافة دول الاتحاد الأوروبي".

وبحسب البيان تعد هذه الاتفاقية الأولى من نوعها بين دولة خليجية ودول الاتحاد الأوروبي، وتسهم بشكل مباشر في كسر الحصار الذي تفرضه السعودية والإمارات والبحرين على قطر.

وحضر توقيع الاتفاقية كل من وزير المواصلات والاتصالات القطري جاسم بن سيف السليطي، ونائب رئيس المفوضية الأوروبية جيركي كاتاينين، في حين وقعها رئيس الهيئة العامة للطيران المدني في قطر عبد الله بن ناصر السبيعي، ورئيس وحدة شؤون النقل الدولي في المفوضية الأوروبية كارلوس أكوستا.

وقال وزير المواصلات القطري إن هذه الاتفاقية تعكس ثقة دول الاتحاد الأوروبي بإمكانيات دولة قطر، مضيفاً أنها ستتيح فتح الطريق لتحرير حقوق النقل الرئيسية بينها وبين الأسواق الأوروبية.

وأضاف أن الاتفاقية ستوسع الشراكة مع دول الاتحاد الأوروبي وتزيد من حركة النقل والسياحة والتبادل التجاري بين الدوحة والعواصم الأوروبية.

وأكّد الوزير القطري أن الاتفاق هو استكمال للدور المحوري الذي تؤديه قطر في تنمية وتطوير صناعة النقل الجوي العالمية، وتعزيزاً لمكانتها الرائدة بين الدول المنطقة في ذات المجال.

وبعد التوقيع بالأحرف الأولى، يستعد الجانبان، للتوقيع على الاتفاقية في أعقاب الوفاء بالإجراءات الداخلية لكل منهما.

وسوف تدخل الاتفاقية حيز التنفيذ بمجرد الانتهاء من الإجراءات الداخلية، وفقاً للبيان الصادر عن المفوضية الأوروبية، دون مزيد من التفاصيل.

وأشار البيان إلى أن قطر شريكة في مجال الطيران عن كثب مع الاتحاد الأوروبي، حيث يسافر أكثر من 7 ملايين شخص بين الجانبين سنوياً.

وتشغّل الخطوط الجوية القطرية أسطول طائرات حديث يضم أكثر من 230 طائرة تتجه إلى أكثر من 160 وجهة رئيسية للعمل والسياحة عبر مقر عملياتها مطار حمد الدولي.

مكة المكرمة