"كورونا" يضرب قطاع السياحة في الإمارات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/rN2bRP

أغلق فندق كراون بلازا أبوظبي بسبب "كورونا"

Linkedin
whatsapp
السبت، 29-02-2020 الساعة 09:49

أغلق فندقان فاخران في أبوظبي بالإمارات، أمس الجمعة؛ لعزل النزلاء بعد الاشتباه في مخالطتهم لرياضيين إيطاليين تأكدت إصابتهما بفيروس كورونا المستجد، ليضرب المرض بذلك قطاع السياحة الإماراتي.

وبحسب ما أوردت وكالة "رويترز"، قال فندق "دبليو أبوظبي" وفندق "كراون بلازا أبوظبي"، وكلاهما في جزيرة ياس، إنه تم إغلاق الفندقين مع إجراء السلطات فحصاً على جميع النزلاء في ظل مخاوف من احتمال اختلاطهم بالإيطاليين.

وقال متحدث باسم فندق دبليو: "هذا يعني أنه لا يمكن لأحد مغادرة الفندق أو دخوله حتى يعد آمناً لفعل ذلك".

وقالت وكالة أنباء الإمارات، نقلاً عن دائرة الصحة في أبوظبي، إن أشخاصاً آخرين من المخالطين للإيطاليين في جزيرة ياس تم عزلهم في منازلهم.

وذكرت الوكالة أن دائرة الصحة قالت إن 167 شخصاً تم عزلهم على الجزيرة جاءت نتيجة اختباراتهم سلبية، وما تزال هناك بعض النتائج ستظهر في الساعات القليلة المقبلة.

وألغيت المرحلتان الأخيرتان من طواف الإمارات للدراجات، الذي كان يشارك فيه 140 شخصاً منهم بعض أبرز المتسابقين في العالم.

وفي مساء الخميس، لجأ متسابقون، ومن ضمنهم كريس فروم الفائز بسباق فرنسا للدراجات أربع مرات، إلى "تويتر" ليقولوا إنهم محتجزون في غرفهم بالفندق.

وكتب فروم قائلاً: "نحن جميعاً في انتظار الفحوص وسوف نبقى في الفندق حتى إشعار آخر".

وأعلنت السلطات الإماراتية التأكد من إصابة الإيطاليين بالفيروس، يوم الخميس.

لكن الاتحاد الدولي للدراجات قال إن حالتي الإصابة لعضوين من إحدى الفرق المشاركة مشتبه بهما فقط.

ولم يتضح على الفور أي من الفندقين كان المتسابقان الإيطاليان يقيمان فيه.

جدير بالذكر أن الإمارات كانت أول من دخل إليها الفيروس القاتل في الوطن العربي، أواخر يناير الماضي؛ إذ بلغ عدد الإصابات فيها حتى الخميس 13 حالة.

وظهر الفيروس الغامض في الصين لأول مرة، في 12 ديسمبر 2019، بمدينة ووهان (وسط)، لكن بكين كشفت عنه رسمياً منتصف يناير الماضي. وانتشر لاحقاً في العديد من الدول حول العالم.

مكة المكرمة