لبنان يقر أول ميزانية بالإجماع منذ 12 عاماً

أنهى انتخاب عون فراغاً في السلطة استمر عامين ونصف العام

أنهى انتخاب عون فراغاً في السلطة استمر عامين ونصف العام

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 28-03-2017 الساعة 08:25


وافق مجلس الوزراء اللبناني، بالإجماع، على أول ميزانية للبلاد منذ عام 2005، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الرسمية اللبنانية الاثنين.

وقال وزير الإعلام، ملحم الرياشي، إن الميزانية، التي تتضمن خفضاً في العجز، تعد قانوناً سارياً لحين موافقة مجلس النواب عليها.

وعجزت الحكومة اللبنانية عن إقرار الميزانية لاثني عشر عاماً؛ بسبب الخلافات السياسية بين الكتل الرئيسية بعد اغتيال رئيس الوزراء الأسبق، رفيق الحريري.

اقرأ أيضاً :

اتفاقيات "مليارية" بين السعودية والأردن بحضور ملكيهما

لكن انتخاب مجلس النواب ميشال عون رئيساً للجمهورية، في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أنهى فراغاً في السلطة استمر عامين ونصف العام، وأدى إلى تشكيل حكومة جديدة في ديسمبر/كانون الأول برئاسة سعد الحريري.

ويعاني الاقتصاد اللبناني منذ 2011 بفعل الحرب في سوريا التي دفعت بأكثر من مليون لاجئ إلى أراضيه، وسط أزمة بفعل تدني الاستثمار وضعف البنية التحتية.

وحذر تقرير لصندوق النقد الدولي، في يناير/كانون الثاني، من أن لبنان بحاجة إلى "تعديل مالي مستدام ومتوازن"، وإلا فإن عبء ديونه العامة، التي تعد من الأعلى في العالم، سيتصاعد.

وقال الحريري في بيان إن مناقشات مجلس الوزراء التي جرت الاثنين تضمنت خفضاً كبيراً لمستوى العجز المستهدف.

تدرس الحكومة أيضاً في مقترحات منفصلة زيادة شرائح أجور القطاع العام، في خطوة من المتوقع أن تكلف نحو 800 مليون دولار وفرض ضرائب جديدة.

مكة المكرمة