مباحثات عُمانية تركية مرتقبة لبحث التعاون تجارياً واستثمارياً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Rwj8jM

زيارة الوفد العُماني تأتي أيضاً لحضور الملتقى الاقتصادي التركي العربي

Linkedin
whatsapp
السبت، 21-08-2021 الساعة 17:30
- ما هي المباحثات العُمانية التركية المرتقبة؟

وفد تجاري عُمان سيسافر إلى إسطنبول لبحث الفرص الاستثمارية المتبادلة بين البلدين.

- ما هي أهداف الزيارة؟

بحث الفرص المتبادلة والوقوف على مزيد من الخبرات في عدة مجالات، وحضور الملتقى الاقتصادي التركي العربي الـ15.

يزور وفد تجاري عُماني مدينة إسطنبول التركية، الثلاثاء المقبل؛ لبحث الفرص الاستثمارية المتاحة بين البلدين وأوجه التعاون المشترك.

وقال رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عُمان، رضا آل صالح، إن الزيارة تأتي ضمن البرامج التي تنظمها الغرفة لتعزيز خبرات وقدرات مؤسسات القطاع الخاص العُماني.

ونقلت صحيفة "الشبيبة" المحلية عن "آل صالح" أن الزيارة تهدف للتعرف على الشركات والمؤسسات المشاركة في المعارض الاقتصادية العالمية والاستفادة منها في إيجاد شركاء ومستثمرين.

‏وتأتي الزيارة في إطار المشاركة بملتقى التعاون الاقتصادي التركي العربي الـ15، ومن المقرر أن يحضر الوفد معرضاً متخصصاً في التكنولوجيا والمواد الغذائية والزراعية وتجهيزات الفنادق.

كما سيلتقي الوفد مسؤولين أتراكاً لبحث آفاق التعاون التجاري والاستثماري بين البلدين الصديقين.

ويتضمن الملتقى الاقتصادي التركي العربي إقامة ندوة اقتصادية بعنوان "الرؤيا الجديدة للاستثمار في سلطنة عمان من 2021 ولغاية 2040"، والتي ستستعرض كافة القوانين والتشريعات للمنظمة للاستثمار وأهم الفرص المتاحة.

وتأتي هذه الزيارة ضمن خطط سلطنة عُمان لتنويع فرص اقتصادها وتعزيز الاستثمارات الخارجية، وجذب مزيد من رؤوس الأموال للسلطنة في إطار خطتها 2040.

وترتبط عُمان وتركيا بعلاقات جيدة ازدادت قوتها، مع وصول السلطان هيثم بن طارق آل سعيد إلى مقاليد الحكم.

مكة المكرمة