مجلس السودان العسكري يأمر بمراقبة الأموال وحجز المشبوه منها

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gzqoA9

يقر المرسوم إحالة المخالفين للمساءلة القانونية والمحاكمة بالسجن

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 17-04-2019 الساعة 15:08

أصدر رئيس المجلس العسكري الانتقالي السوداني، عبد الفتاح البرهان، مرسوماً يلزم المؤسسات الحكومية بالإفصاح عن حساباتها المصرفية والإيداعات داخل وخارج البلاد، ومراجعة حركة الأموال ابتداء من الأول من أبريل وحجز المشبوه منها.

كما وجه المجلس، اليوم الأربعاء، "بوقف نقل ملكية أي أسهم إلى حين إشعار آخر، مع الإبلاغ عن أي نقل لأسهم أو شركات بصورة كبيرة أو مثيرة للشك"، وفق ما نشرت وكالة "رويترز".

وأصدر البرهان مرسوماً دستورياً يحمل رقم "12"، "يلزم كافة الوزارات والهيئات والمؤسسات والشركات والكيانات الحكومية، وجميع الجهات التي تمتلك حكومة السودان حصة فيها، أن تتقدم بالبيانات اللازمة حول الحسابات المصرفية والإيداعات والأوراق المالية، والمبالغ النقدية، أو أي معادن نفيسة أو مجوهرات داخل وخارج السودان".

ويقضي المرسوم، وفق بيان نقلته وكالة "الأناضول"، بتسليم جميع تلك البيانات لبنك السودان المركزي، والجهات المختصة.

وحدد المرسوم اثنتين وسبعين ساعة فقط لإكمال هذه الإجراءات، دون أن يحدد ساعة انتهاء المهلة.

وفي حال المخالفة يقر المرسوم إحالة المخالفين للمساءلة القانونية والمحاكمة بالسجن لمدة لا تتجاوز عشر سنوات أو الغرامة أو العقوبتين معاً.

وفي 11 أبريل الجاري، عزل الجيش السوداني عمر البشير من الرئاسة بعد 3 عقود من حكمه البلاد، على وقع احتجاجات شعبية متواصلة منذ نهاية العام الماضي.

وشكل الجيش مجلساً عسكرياً انتقالياً، وحدد مدة حكمه بعامين، وسط محاولات للتوصل إلى تفاهم مع أحزاب وقوى المعارضة بشأن إدارة المرحلة المقبلة.

مكة المكرمة