ملتقى للمصنّعين القطريين والأتراك أوائل 2018 في الدوحة

الملتقى يهدف إلى التعريف بالمدن الصناعية والمناطق اللوجيستية في الدولتين

الملتقى يهدف إلى التعريف بالمدن الصناعية والمناطق اللوجيستية في الدولتين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 29-11-2017 الساعة 10:07


قالت غرفة قطر للتجارة والصناعة، الثلاثاء، إن الدوحة ستستضيف خلال الأشهر الأولى من العام المقبل، ملتقى أعمال للمصنّعين القطريين والأتراك، بهدف تعزيز التعاون بين القطاع الخاص في البلدين بمجالات استثمارية، أبرزها الصناعة، دون تحديد موعد تفصيلي للملتقى.

جاء ذلك في بيان لـ"غرفة قطر"، تحدث عن اجتماع بينها، ووفد من "غرفة تجارة كورفيز" التركية، يزور الدوحة حالياً برئاسة سيبل مورالي، رئيسة الغرفة، دون تفاصيل عن مدة الزيارة.

وقال البيان: "إن الاجتماع جاء لبحث ترتيبات الملتقى الذي سيجمع أصحاب الأعمال والموردين من البلدين في الدوحة، وستتخلله عروض تقديمية عن الفرص الاستثمارية ومحفزات لإقامة الأعمال الثنائية بين الجانبين".

وأضاف البيان أن الملتقى يهدف إلى "التعريف بالمدن الصناعية والمناطق اللوجيستية في الدولتين، كما سيشمل الملتقى لقاءات ثنائية؛ لبحث عقد صفقات وتحالفات قطرية-تركية".

اقرأ أيضاً:

في مواجهة الحصار.. قطر تصنع واقعاً جديداً

وأشار محمد بن أحمد بن طوار الكواري، نائب رئيس "غرفة قطر"، بحسب البيان نفسه، إلى أن "العلاقات الاقتصادية القطرية-التركية متسارعة النمو، منحت القطاع الخاص فرصة لتعزيز التعاون المشترك، وبناء تحالفات أسفرت عن زيادة حجم المبادلات التجارية لتصل إلى مستوى الطموح".

وأكد أن "القطاع الخاص القطري يتطلع إلى إقامة علاقات استراتيجية طويلة الأمد مع الأتراك".

يشار إلى أن الملتقى سيتم بتنظيم مشترك بين "غرفة قطر" و"غرفة تجارة كورفيز"، بدعم من بعض الجهات المعنيّة بالاستثمار والأعمال والصناعة في تركيا، ومن المتوقع أن يشهد مشاركة واسعة من أصحاب الأعمال من قطاع الصناعة في تركيا.

وكانت "غرفة قطر" وقّعت مذكرة تفاهم مع "غرفة تجارة كورفيز" التركية في شهر مايو الماضي، بهدف زيادة التعاون بين الغرفتين في إقامة اللقاءات والفعاليات وتبادل المعلومات.

مكة المكرمة