ممثلو شركات طيران إسرائيلية يبحثون فرص التعاون مع "مطارات دبي"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/B57poy

الوفد ضم ممثلي شركات إلعال وإسراير وأركيا

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 11-11-2020 الساعة 18:01

- ما هي الشركات التي وصل ممثلوها إلى مطار دبي الدولي؟

إل عال، إسراير، أركيا.

- ما هي أهداف الزيارة؟

بحث طرق الاستفادة من الخدمات التي تقدمها هيئة مطارات دبي للرحلات والمسافرين.

استقبلت هيئة مطارات دبي، اليوم الأربعاء، وفداً من ممثلي ثلاث ناقلات إسرائيلية هي (إلعال وإسراير وأركيا)، لبحث التعاون المشترك بعد تطبيع العلاقات بين الإمارات ودولة الاحتلال.

وتأتي زيارة الوفد بعد توقيع عدد من الاتفاقيات الثنائية بين أبوظبي و"تل أبيب" لتفعيل اتفاق التطبيع الذي وقعه الجانبان منتصف سبتمبر الماضي.

ونقلت صحيفة "البيان" الإماراتية، عن جمال الحاي، نائب رئيس مطارات دبي، قوله إن الهيئة تتطلع إلى الفرص الإيجابية الناتجة عن توقيع اتفاق التطبيع بين الطرفين، خصوصاً في مجال الطيران.

وقال الحاي: إن "إطلاق رحلات مباشرة بين الجانبين، جاء كخطوة أولى لتسهيل حركة السفر والسياحة والتجارة المشتركة".

وأعلنت أبوظبي و"تل أبيب" مؤخراً عن إطلاق رحلات تجارية منتظمة بينهما. وقد ركز الاجتماع، بحسب الحاي، على فهم متطلبات شركات الطيران الثلاث حتى تتمكن مطارات دبي من تقديم خدمات لها ولمسافريها.

تطبيع

وناقش الفريقان خلال الاجتماع الذي حضره كبار مسؤولي مطارات دبي، الاستعدادات لإطلاق خدمات جوية جديدة ومباشرة بين دبي و"تل أبيب".

ومن المقرر أن تبدأ الرحلات بين دبي "وتل أبيب" خلال ديسمبر المقبل، من ضمنها رحلتان يومياً من قبل شركة "إل عال" الإسرائيلية، وست رحلات أسبوعية عبر شركة "إسراير"، إلى جانب خدمات يومية تقدمها شركة "أركيا".

وفي وقت سابق الأربعاء، أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن وفداً يضم رجال أعمال وتجاراً إسرائيليين أجروا زيارة لإمارة دبي؛ لعقد شراكات اقتصادية، في ظل التطبيع الحاصل بين الإمارات و"إسرائيل" في الأشهر الأخيرة.

وقالت القناة 20 العبرية، وصحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، إن الوفد سافر إلى دبي قبل أيام، وعقد سلسلة لقاءات اقتصادية  مع رجال أعمال إماراتيين.

وبحسب القناة الإسرائيلية، أجرى وفد المستوطنات المؤلف من مديري مصانع وشركات ورجال أعمال من المناطق الصناعية بالمجلس الاستيطاني، لقاءات واجتماعات مع نحو 20 رجل أعمال إماراتيين، وأصحاب شركات متخصصة في مجالات الزراعة والمبيدات والبلاستيك، ومديري شركات استثمار كبيرة.

كما ناقش الطرفان التعاون الثنائي، خاصة في مجالات المحاصيل الزراعية وتحلية المياه.

ووقعت الإمارات و"إسرائيل" جملة من الاتفاقات في أكثر من مجال حيوي عقب توقيع اتفاق تطبيع العلاقات الذي قوبل برفض شعبي عربي وإسلامي واسع.

مكة المكرمة