"موانئ دبي" تُطلق منصة إلكترونية عالمية لتجارة الجملة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/B37Pko

المنصة تقدم كلفة شحن تحفيزية

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 30-04-2021 الساعة 00:33

- في أي بلد ستبدأ المنصة عملها؟

من رواندا في أفريقيا.

- ما الذي تقدمه المنصة؟

تقدم المنصة متجراً موحداً شاملاً يستوفي معايير الأمان في جميع التعاملات.

أعلنت مجموعة "موانئ دبي" العالمية، الخميس، إطلاق المنصة الإلكترونية العالمية لتجارة الجملة "DUBUY.com"، ابتداءً من رواندا في أفريقيا، مع خطط مستقبلية للتوسّع في جميع أنحاء أفريقيا والعالم.

وأفادت المجموعة في بيان بأن موقع "DUBUY.com" سيضيف ممرات تجارية رقمية إلى القنوات التجارية الفعلية التي أنشأتها "موانئ دبي العالمية" عبر القارة الأفريقية من خلال استثماراتها في الموانئ والمحطات والعمليات اللوجستية.

وذكرت المجموعة أن موقع "DUBUY.com" يعتمد على التعاون مع الشركات المحلية والحكومة الرواندية للمساعدة في إتاحة وصول الشركات الإماراتية الصغيرة والمتوسطة إلى الأسواق العالمية، بالاستفادة من خدمات سلسلة التوريد المتكاملة في مجموعة موانئ دبي العالمية، لتلبية طلبات التصدير واستلام البضائع.

وأشارت إلى أن "المنصة تتيح أيضاً أمام الشركات العالمية والمحلية فرصة إيجاد شركاء تجاريين جُدد في أفريقيا وخدمتهم، بما يفتح مجالاً واسعاً للوصول إلى الأسواق سريعة النمو".

ومن خلال الجمع بين منصة دبي والبنية التحتية اللوجستية المادية لمجموعة موانئ دبي العالمية وحلولها اللوجستية القائمة على البيانات، سيتم حل عدد من التحديات الرئيسة التي تواجه نمو التجارة الإلكترونية، ويشمل ذلك التنفيذ الموثوق للتعاملات والمعاملات المالية الآمنة وحركة البضائع.

وتقدم المنصة متجراً موحداً شاملاً يستوفي معايير الأمان في جميع التعاملات عبر الموقع، ابتداءً من ضم الموردين الموثوق بهم فقط، ووصولاً إلى إدراج مزودي خدمات الدفع الرواد، مثل بوابة رسوم للدفع التابعة لـ"دبي التجارية".

وستكون هناك رسوم شحن مخفضة للغاية يتم التفاوض عليها، مع صناديق تحكم أسبوعية تتنقل بين المنشأ والوجهة ضمن أوقات عبور مضمونة، وبكلفة شحن تحفيزية.

وتتوج هذه المزايا جميعاً عبر توفير منصة تتميز بالمرونة والاستجابة الفعالة، وتسهم في ترسيخ مكانة دولة الإمارات شريكاً أساسياً للتجارة مع رواندا، ومركزاً لعمليات التجارة الإلكترونية العالمية.

يشار إلى أن الأسواق الإلكترونية عبر الإنترنت تعد فرصة مهمة لتحقيق النمو الاقتصادي في أفريقيا، التي تسجل حالياً نسبة تقل عن 0.5% من إجمالي التجارة الإلكترونية العالمية، وفقاً لمؤتمر الأمم المتحدة للتنمية والتجارة.

وفي عام 2018، بلغت التجارة بين دولة الإمارات ورواندا 1.6 مليار درهم (نحو 434.8 مليون دولار)، في ظل نمو حجم التجارة بينهما، على مدار العقد الماضي، في إطار العلاقات الثنائية وتوسع الروابط الاقتصادية بين البلدين.

مكة المكرمة