"نفط الكويت" تحدد موقفها من مواصلة العمل بالمنشآت النفطية

أعلنت عن تدابير احترازية
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ppkR8p

الشركة وضعت خطط الطوارئ اللازمة لتجاوز مرحلة انتشار فيروس كورونا

Linkedin
whatsapp
الأحد، 22-03-2020 الساعة 16:16

أعلنت شركة نفط الكويت الحكومية، اليوم الأحد، عن تدابير من أجل مواصلة العمل في مواقع الإنتاج والمنشآت الأخرى، رغم تفشي فيروس "كورونا" وفرض حظر التجول في البلاد.

وأفادت الشركة، في بيان، أنها اتخذت جميع الإجراءات الضرورية لضمان استمرار العمل في كل منشآتها، وتشغيل مرافق الإنتاج والمجموعات، والفرق ذات الصلة، بما يكفل قيام الشركة بدورها على أكمل وجه.

ووضعت الشركة خطط الطوارئ اللازمة لتجاوز المرحلة الدقيقة، وتخطي أي ظروف قد تنشأ عن تفاقم الأزمة.

وقالت: "نحرص على تفادي أي تأثيرات تتعلق بتفشي فيروس كورونا المستجد على عملياتنا النفطية والإدارية، وبما يحافظ على التزام الدولة تجاه السوقين المحلية والدولية، ويلبي كافة الاحتياجات الضرورية".

كانت حكومة البلاد قررت، مساء السبت، فرض حظر تجول جزئي من الساعة الخامسة مساء حتى الرابعة صباحاً، وتمديد تعليق العمل في جميع المؤسسات الحكومية أسبوعين إضافيين.

ونفط الكويت، التي تأسست عام 1934، تابعة لمؤسسة البترول الكويتية ومسؤولة عن أنشطة عمليات التنقيب البرية والبحرية، وحفر الآبار وتطويرها، بالإضافة إلى التنقيب عن النفط الخام والغاز الطبيعي.

وأعلنت وزارة الصحة الكويتية تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس كورونا، اليوم الأحد، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 188.

كما أعلن وزير الصحة الكويتي، باسل الصباح، شفاء 3 حالات جديدة من المصابين بالفيروس.

وزاد الانتشار بدول الخليج مع توسُّع انتشاره في إيران، بسبب وقوعها بالضفة المقابلة للخليج العربي ووجود حركة تنقُّل واسعة معها.

وينتشر الفيروس اليوم في أكثر من نصف دول العالم، لكنَّ أكثر وفياته وحالات الإصابة الناجمة عنه توجد بالصين وإيران وكوريا الجنوبية واليابان وإيطاليا.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولاً عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عدة، ومنع التجمعات، ومن ضمنها صلوات الجمعة والجماعة.

مكة المكرمة