وزير التخطيط العراقي: "داعش" خلّف 100 مليار من الأضرار

قال إن المخاوف الأمنية منخفضة للغاية في الوقت الراهن

قال إن المخاوف الأمنية منخفضة للغاية في الوقت الراهن

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 01-02-2018 الساعة 17:25


كشف وزير التخطيط والتجارة العراقي، بالوكالة، النقاب عن أن حجم الخسائر التي خلّفتها قوات تنظيم الدولة، المعروف إعلامياً باسم "داعش"، في العراق بلغ نحو 100 مليار دولار.

وقال الوزير العراقي، في أعقاب لقاء جمعه بوزير الاقتصاد التركي، نهاد زيبكجي، في أنقرة: إن "العراق تخلّص من مصيبة داعش في الآونة الأخيرة"، معتبراً أن "المخاوف الأمنية في الوقت الراهن منخفضة للغاية".

وتابع: "ما نريده الآن هو مشاركة الشركات التركية في جهود إعادة الإعمار في العراق".

وأعرب عن انتظارهم افتتاح معبر "أوفاكوي"، مؤكّداً أن المعبر سيمنع الازدواج الضريبي، وسيسمح بدخول البضائع التركية إلى العراق بشكل أسرع.

اقرأ أيضاً :

الحريري يطلب دعم تركيا لتعزيز الأمن والبنى التحتية في لبنان

وشدّد على ضرورة فتح معبر "أوفاكوي"، خلال فترة قصيرة، مشيراً إلى إمكانية فتحه في غضون بضعة أشهر.

ولفت إلى أن العراق أكبر شريك تجاري لتركيا، وأن الشعب العراقي يفضّل البضائع التركية بسبب جودتها.

من جهته قال وزير الاقتصاد التركي، نهاد زيبكجي، إن الحكومة العراقية المركزية هي صاحبة القرار الوحيد بشأن البضائع العابرة عبر البوابات الجمركية للعراق.

وعبّر الوزير التركي عن دعم بلاده لأي مبادرة ترمي لدعم السيادة العراقية على البضائع العابرة من خلال البوابات الجمركية للعراق.

وأضاف: "نحن ضد تطبيق الضرائب والمعايير من قبل سلطة أخرى"، لافتاً النظر إلى ارتفاع حجم التبادل التجاري العام الماضي بنحو 15% مقارنة بالعام 2016، معرباً عن أمله في رفعه خلال العام الجاري.

وأشار إلى أن تركيا تمتلك اقتراحات للحيلولة دون تطبيق ضرائب مزدوجة مختلفة.

مكة المكرمة