وزير المالية التركي يُعلن حزمة إصلاحات اقتصادية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6YWnw9

براءت ألبيرق، وزير الخزانة والمالية التركي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 10-04-2019 الساعة 14:28

أعلن وزير الخزانة والمالية التركي، براءت ألبيرق، حزمة إصلاحات هيكلية جديدة في إطار البرنامج الاقتصادي الجديد لتركيا.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده ألبيرق اليوم الأربعاء، في مدينة إسطنبول التركية، قال فيه: "إن القطاع المالي يقع ضمن مجال إصلاحاتنا، والقطاع المصرفي سيكون الأول في هذا الخصوص".

وشدّد على أنهم يهدفون في الخطوة الأولى من الإصلاحات إلى تعزيز رؤوس أموال البنوك الحكومية.

وأشار إلى اعتزامهم اتخاذ خطوات في مجال قطاع الاقتصاد الحقيقي، بهدف ضمان سير العمل في القطاع المالي بشكل أفضل. 

وبيّن ألبيرق أن "مشروع الوحدة الوطنية في الزراعة" سيكون الخطوة الأهم على صعيد مكافحة التضخم في قطاع الأغذية.

وأضاف: "سنخفض الإعفاءات والاستثناءات في النظام الضريبي الجديد، وسنعمل على تخفيض ضرائب المؤسسات تدريجياً".

وتابع وزير المالية التركي: "سنعد خطة لوجستية عامة من خلال الصندوق السيادي، لجعل بلدنا مركزاً لوجستيّاً إقليميّاً في التجارة الدولية".

وأوضح أن بلاده تهدف "لاستقبال 70 مليون سائح وجني 70 مليار دولار من قطاع السياحة، خلال 4 سنوات، عبر خطة عامة".

جدير بالذكر أن الليرة التركية تعاني من تقلبات تقول الحكومة إن سببها تقارير مصارف أمريكية تجافي الحقيقة عن اقتصاد البلاد، تهدف إلى ممارسة ضغوط على تركيا والتأثير على الانتخابات المحلية التي جرت 31 مارس الماضي.

وخسرت الليرة نحو 30% من قيمتها مقابل الدولار العام الماضي بسبب دعوات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لخفض تكاليف الاقتراض من البنوك، فضلاً عن توتر العلاقات بين أنقرة وواشنطن وفرض الرئيس الأمريكي عقوبات على تركيا.

مكة المكرمة