3 أسباب أدت إلى ارتفاع أسعار عقود النفط العالمية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/64Qy1w

وافقت دول أوبك وأخرى مستقلة على تمديد العمل باتفاق خفض إنتاج النفط

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 08-07-2019 الساعة 17:11

صعدت عقود النفط الآجلة في بداية التعاملات الأسبوعية اليوم الاثنين، مستفيدة من تمديد اتفاق خفض إنتاج النفط من جانب منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك)، ومدعومة ببيانات الوظائف الأمريكية والمخاطر الجيوسياسية التي جاءت أفضل ممَّا توقعه الأسبوع الماضي.

ووافقت دول أوبك وأخرى مستقلة بقيادة روسيا على تمديد العمل باتفاق خفض إنتاج النفط بمقدار 1.2 مليون برميل يومياً على مدار 9 أشهر مقبلة تنتهي في مارس 2020، إلا أن التخوفات من التباطؤ الاقتصادي العالمي تهدد بالحد من صعود أسعار الخام نحو مستويات الربع الثاني لسنة 2019 البالغة 68 دولاراً للبرميل.

وارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت ثمانية سنتات بحلول صباح اليوم ووصلت إلى 64.31 دولاراً، في حين ارتفع خام غرب تكساس الوسيط ستة سنتات إلى 57.57 دولاراً.

كما صعدت العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم سبتمبر بنسبة 0.67% أو 43 سنتاً إلى 64.67 دولاراً، في حين صعدت العقود الآجلة للخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط تسليم أغسطس بنسبة 0.57% أو 33 سنتاً إلى 57.83 دولاراً.

أما فيما يخص الوظائف الأمريكية، فقال الشريك الإداري في "فانغارد ماركتس" في بانكوك ستيفن إينز، إن الأسعار تلقت دعماً من بيانات الوظائف غير الزراعية.

وأشار إلى أنها جاءت أفضل من المتوقع، غير أن المتعاملين حذرون للغاية بشأن استمرار الآفاق الاقتصادية العالمية، بحسب ما ذكرت "الجزيرة نت".

وتراجع كلا الخامين الأسبوع الماضي بعدما طغت المخاوف حيال تباطؤ الاقتصاد العالمي على مخاطر الإمداد، إذ نزل برنت بأكثر من 3% في حين انخفض غرب تكساس الوسيط بـ1.5%.

وأظهر تقرير الوظائف لوزارة العمل الأمريكية الذي يحظى بمتابعة وثيقة يوم الجمعة الماضي أن نمو الوظائف في الولايات المتحدة انتعش بقوة في يونيو مع ارتفاع الوظائف الحكومية، ممَّا يشير إلى أن التباطؤ الحاد في مايو الماضي في التوظيف ربما كان عابراً.

وأفاد التقرير بأن أصحاب الأعمال أضافوا 224 ألف وظيفة الشهر الماضي وهو أعلى رقم في خمسة أشهر، بيد أن الحرب التجارية الأمريكية الصينية قلصت آفاق النمو الاقتصادي العالمي والطلب على النفط.

مكة المكرمة