3 دول خليجية تتصدر التجارة الإلكترونية في المنطقة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/PvpV9d

التقرير :ثلثا عمليات الشراء عبر الإنترنت في المملكة

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 17-03-2021 الساعة 15:38

هل تشترك جميع الدول العربية في نسب الشراء عبر الإنترنت؟

هناك تباين كبير في مستويات التجارة الإلكترونية في المنطقة العربية.

ما هي المواقع التي يتم الشراء من خلالها؟

أمازون وموقع علي بابا.

أكد مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية "الأونكتاد" أن قطر والإمارات والسعودية من أكبر أسواق التجارة الإلكترونية على مستوى المنطقة العربية.

وأفاد المؤتمر في تقرير صدر عنه أن هناك تبايناً كبيراً في مستويات التجارة الإلكترونية في المنطقة العربية، لا سيما بين الدول المنتجة للنفط في منطقة الخليج، والبلدان النامية متوسطة الدخل حول البحر الأبيض المتوسط.

وبين التقرير أن نحو ثلثي عمليات الشراء عبر الإنترنت في المملكة تتم من المواقع الإلكترونية في الدول الخليجية بدلاً من المنصات العالمية مثل "أمازون" و"علي بابا".

وأوضح التقرير أن "المواقع العربية تهيمن على سوق التجارة الإلكترونية في مصر".

وتشير الإحصاءات إلى أن عدد مواقع التجارة الإلكترونية في الخليج تضاعف أكثر من 3 مرات خلال خمسة أعوام، محققة طفرة كبيرة في النمو السنوي بنسبة 32%، ومع هذا فإن التوقعات تفيد بطفرات كبيرة ستحققها التجارة الإلكترونية بالخليج خلال الأعوام القادمة.

وتعتبر أسواق الخليج المكونة التابعة لست دول هي: السعودية والكويت وقطر والإمارات وسلطنة عُمان والبحرين من أكثر الأسواق نمواً في التجارة الإلكترونية بالعالم، والأبرز في الشرق الأوسط، بحسب توقعات مواقع متخصصة.

وتعتمد توقعات نمو التجارة الإلكترونية في دول مجلس التعاون الخليجي على عوامل حاسمة، مثل البنية التحتية اللوجستية، ونماذج القوى العاملة المرنة، والسياسات المُدارة مركزياً.

مكة المكرمة