40 ألف مهندس هندي في الكويت مهددون بالترحيل.. ما السبب؟

هنود في الكويت (أرشيف)

هنود في الكويت (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 08-04-2018 الساعة 10:31


ذكرت صحيفة "تايمس أوف إنديا" الهندية أن من 15 إلى 40 ألف مهندس هندي يعملون في الكويت مهددون بالترحيل من البلاد؛ وذلك على خلفية القانون الجديد الذي أصدرته هيئة القوى العاملة الكويتية مؤخراً.

ويقضي القانون المشار إليه بضرورة الحصول على شهادات مزاولة المهنة (كتاب لا مانع) من قِبل جمعية المهندسين الكويتية، وهو شرط لتجديد الإقامة وأذونات العمل.

وبحسب التقرير الذي نقلته صحيفة "الراي" الكويتية، فإن المهندسين الهنود يواجهون فحصاً دقيقاً جداً على شهاداتهم من قِبل "جمعية المهندسين"؛ إذ إنها لا تمنح شهادة مزاولة المهنة إلا للذين درسوا في كليات معتمدة بالهند.

وأوضح عضو ملتقى المهندسين، جوثياداس نارايان، للصحيفة الهندية، أن معظم المهندسين الهنود في الكويت تتراوح أعمارهم بين 30 و45 سنة، وقد تخرجوا قبل أن يدخل مجلس الاعتماد حيز التفعيل عام 2005.

اقرأ أيضاً :

الكويت ترفع الحظر عن دخول العاملات الإثيوبيات للبلاد

ونقلت الصحيفة عن عدد من المهندسين الهنود حجم معاناتهم إثر هذا القرار؛ إذ أكدوا أن الجامعات التي تخرجوا منها تُعتبر من المؤسسات التعليمية الرائدة في الهند، وأن هذا القرار يمثل "ظلماً" لهم.

وأوضحت أن ما يزيد المشكلة التي يواجهها المهندسون تعقيداً عدم قدرة جمعية المهندسين الكويتية على التعامل مع الأعداد الكبيرة من المتقدمين على طلبات الكتب، التي يتراوح عددها بين 300 و400 طلب يومياً.

من جانب آخر، أشارت الصحيفة إلى أن ترحيل المهندسين إلى الهند سيكون له تأثير سلبي حتى عند عودتهم إلى بلادهم؛ لكونهم سيُعتبرون مزورين وأصحاب شهادات وهمية.

وأوضح الأمين العام لمعهد المهندسين في الهند، توماس جون، أن الآلاف منهم سيفقدون وظائفهم، وسيُجبَرون على ترحيل أطفالهم وعوائلهم؛ الأمر الذي سيتسبب في أزمة مالية واجتماعية، وسيُفقد البلاد ملايين الدولارات من التحويلات.

مكة المكرمة