73 مليون شاب عاطل عن العمل في دول "التعاون الإسلامي"

البطالة تضرب شريحة واسعة من الشباب في العالم الإسلامي

البطالة تضرب شريحة واسعة من الشباب في العالم الإسلامي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 10-07-2017 الساعة 10:03


قال بندر حجار، رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، بالدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، الاثنين، إن هناك 73 مليون شاب عاطل عن العمل في دول المنظمة، ودعا إلى التعاون في معالجة الفقر، وبطالة الشباب، ومعالجة هشاشة الأوضاع.

ووجه حجار هذه الدعوة خلال حفل استقبال نظمه البنك الإسلامي، تكريماً لمجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي، في أبيدجان عاصمة ساحل العاج، وأضاف: إن "من بين الشباب البالغ عددهم 1.75 مليار نسمة في العالم، يعيش 500 مليون منهم، أي نحو 28.5%، بالدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي".

وبحسب وكالة الأنباء السعودية (واس)، شدد حجار على ضرورة العمل معاً لتسخير إمكانيات الشباب حتى يصبحوا من الأصول الفعالة في المجتمع.

وأكد أهمية تعزيز دور الشباب، ووضع برامج خاصة للنهوض بهم، وتسهيل فرص التمكين الاقتصادي من خلال تعزيز نوعية التعليم، وإنشاء حاضنات الأعمال لبناء قدراتهم في ريادة الأعمال، وتسهيل تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، علاوة على تحسين بيئة الأعمال التجارية، ودمج الشباب في برامج التنمية الاجتماعية.

اقرأ أيضاً :

65.5 مليون لاجئ في العالم.. مناشدات وحاجة ماسّة للتضامن

وحول دور البنك الإسلامي للتنمية، أكد حجار أن البنك نفذ عدة مبادرات من أجل تنمية الشباب، تشمل برنامج دعم عمالة الشباب، ومبادرة التعليم من أجل العمل (E4E)؛ وكذلك برنامج محو الأمية المهنية.

وتابع: "البنك نظم قمة للشباب خلال الاجتماع السنوي 42 لمجلس المحافظين الذي انعقد بجدة في مايو/أيار الماضي، وأوصت القمة وقتها بإقامة منتدى مجتمعي للشباب، من أجل تعزيز التضامن والتعاون وتبادل المعرفة".

وأكد أن البنك يراجع حالياً مشروعاته في الدول الأعضاء لضمان تعزيزها، مع التركيز على بناء القدرات.

مكة المكرمة