اتفاق سلام

خلال السنوات الماضية كان لدولة قطر دور مهم في تقريب وجهات النظر بين الفرقاء السوادنيين، واحتضنت الدوحة أكثر من جلسة مفاوضات بين الأطراف، وصولاً إلى التوقيع على وثيقة الدوحة عام 2011 التي كانت نواة للاتفاق الأخير.

مكة المكرمة