إدراج مشروط لمدينة بابل العراقية ضمن قائمة التراث العالمي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gXzjEM

لجنة التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة صوتت بالإجماع على إدراج بابل

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 05-07-2019 الساعة 18:00

أدرجت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) مدينة بابل العراقية ضمن قائمة "التراث العالمي لليونسكو"، ولكن بشرط أن تزيل السلطات المحلية كل المخالفات عن المدينة، حتى عام 2020، وفقاً لشروط المنظمة.

وصوتت لجنة التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة (اليونسكو) في باكو بأذربيجان، اليوم الجمعة، بالإجماع على إدراج معلم بابل الأثري التاريخي، ضمن لائحة التراث العالمي.

وأكدت لجنة (اليونسكو) في مؤتمر صحفي لها، بعد القرار ، أن المفاوضات أثمرت عن موافقة أغلب أعضاء لجنة التراث العالمي البالغ عددهم 21 عضواً على إضافة بابل ضمن اللائحة العالمية.

بدوره، أكد وزير الثقافة والسياحة العراقي، عبد الأمير الحمداني، في تصريحات نقلها التلفزيون الرسمي العراقي، أن نتيجة التصويت كانت محسومة لمصلحة ملف بابل بعد أن رفعتها المنظمة من قائمة التراث المعرض للخطر.

وكانت آثار بابل مدرجة على لائحة منظمة (اليونسكو) للتراث العالمي، قبل أن تحذفها المنظمة، نهاية الثمانينيات من القرن الماضي، بسبب التلاعب بمعالم المدينة الأثرية، وتغيير بعض المعالم، وإعادة بناء أجزاء دون التقيد بالأسلوب العلمي.

وانطلقت قائمة مواقع التراث العالمي لليونسكو عن طريق اتفاقية حماية التراث العالمي الثقافي والطبيعي، وصادقت 189 دولة عليها، ومن خلال هذه الاتفاقية تحصل المواقع المدرجة في هذا البرنامج على مساعدات مالية تحت شروط معينة.

وهناك عشرة معايير للمواقع المرشحة؛ منها أن تكون ذات "قيمة عالمية استثنائية"، أو تكون مثالاً بارزاً على نوعية معمارية معينة، أو تمثل شهادة فريدة من نوعها لتقليد ثقافي لحضارة قائمة أو مندثرة.

مكة المكرمة