إعلامي بارز يستقيل من قناة "الميادين".. ما القصة؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/DwMMJY

الإعلامي كليب قال إن استقالته جاءت "انسجاماً مع أفكاره وقناعاته وضميره"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 22-11-2019 الساعة 22:45

قدم الإعلامي اللبناني، سامي كليب، استقالته من قناة "الميادين" القريبة من "إيران" وحزب الله اللبناني، اليوم الجمعة، "انسجاماً مع أفكاره وقناعاته وضميره".

وقال كليب، الذي يحمل أيضاً الجنسية الفرنسية، في تغريدة عبر حسابه في موقع "تويتر"، الجمعة: "انسجاماً مع أفكاري وقناعاتي وضميري، استقلتُ اليوم من قناة (الميادين)"، من دون الكشف عن أسباب الاستقالة.

وكان كليب قد حاور الرئيس اللبناني، ميشال عون، برفقة زميله نقولا ناصيف، وكان يتحدث باسم الشارع اللبناني الثائر، في مشهد بدا كإدانة للنظام السياسي الحاكم في لبنان.

جدير بالذكر أن "الميادين"، التي استقال منها كليب، يُعرف عنها معاداتها للتظاهرات التي انطلقت في لبنان، بـ17 أكتوبر، للمطالبة بإصلاحات اقتصادية وسياسية، حيث يشكون من الفساد وسوء الخدمات العامة.

وتحت ضغط الشارع قدَّم رئيس الحكومة، سعد الحريري، استقالته في 29 أكتوبر الماضي، ولا تزال التظاهرات مستمرة للشهر الثاني توالياً، وسط محاولات لتأليف الحكومة الجديدة، بعد اعتراض الشارع على تكليف الوزير السابق محمد الصفدي لقيادتها.

كما تنحاز القناة، التي يرأسها الإعلامي غسان بن جدو، في تغطياتها إلى إيران وأذرعها في المنطقة، كـ"حزب الله" في لبنان، والحشد الشعبي في العراق، و"الحوثيين" في اليمن، إضافة إلى مساندتها العلنية للنظام السوري.

مكة المكرمة