اكتشافات أثرية فريدة في سلطنة عمان

الآثار التي اكتشفت تعود لحضارة أم النار (أرشيف)

الآثار التي اكتشفت تعود لحضارة أم النار (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 25-12-2017 الساعة 18:06


أعلنت سلطنة عمان، الاثنين، اكتشاف آثار جديدة عبارة عن أوانٍ فخارية مميزة وفريدة في موقع أثري، ينتمي إلى حضارة تعرف باسم (أم النار).

وذكرت وكالة الأنباء العمانية أن جامعة السلطان قابوس، ممثلة بقسم الآثار في كلية الآداب والعلوم الاجتماعية، اكتشفت الآثار بموقع (دهوى) الذي يقع على بعد 24 كيلومتراً إلى الغرب من ولاية (صحم).

وأشارت إلى أن تاريخ الموقع يعود إلى حضارة (أم النار) التي يمتد تاريخها من 2500 إلى 2000 عام قبل الميلاد، موضحة أن موقع (دهوى) يعتبر أقدم مستوطنة تم اكتشافها حتى الآن في شمال سهل الباطنة.

اقرأ أيضاً :

"جبل سمحان" محمية تضع عمان على خارطة السياحة البيئية

وأوضحت أن مكان تصنيع الأواني الفخارية التي عثر عليها في (دهوى) يقع في المنطقة الوسطى من وادي السند في باكستان، وبالتحديد منطقة موهنجودارو، حيث عثر فيها علماء الآثار على أكبر مدينة في العالم تعود للعصر البرونزي المبكر.

ويعتقد علماء الآثار أنه تم استخدام تلك الأواني الفخارية لنقل بعض المنتجات من وادي السند بواسطة القوارب الصغيرة إلى شواطئ بحر العرب، وكان يتم نقلها بالقوارب الأكبر إلى أحد الموانئ القريبة من ولاية صحم، وبعد ذلك كان يتم حملها على الأكتاف لمسافة 24 كيلومتراً باتجاه الداخل، على حافات جبال الحجر إلى منطقة دهوى.

يذكر أن الوجود الكثيف لفخار بلاد السند في دهوى، يوضح قوة النشاط التجاري الكبير الذي كان سائداً خلال العصر البرونزي المبكر بين السلطنة وبلاد السند.

مكة المكرمة