اكتشاف مدينة سكنية ومقبرة فرعونيتين بمصر

تشهد مصر من وقت لآخر، الإعلان عن اكتشافات أثرية

تشهد مصر من وقت لآخر، الإعلان عن اكتشافات أثرية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 23-11-2016 الساعة 15:40


أعلنت وزارة الآثار المصرية، الأربعاء، اكتشاف مقبرة ومدينة سكنية فرعونيتين تعودان لعصر بداية الأسرات (ما قبل 3100 ق.م) في محافظة سوهاج (جنوبي البلاد).

وقالت الوزارة، في بيان، اليوم (الأربعاء): "في أثناء أعمال الحفائر التي تجريها البعثة الأثرية المصرية التابعة لوزارة الآثار على بعد 400م جنوبي معبد الملك سيتي الأول أحد ملوك الأسرة الـ19 (1294- 1279) في مدينة أبيدوس بمحافظة سوهاج، تم العثور على جبانة (مقبرة) ومدينة سكنية تعود لعصر بداية الأسرات".

اقرأ أيضاً :

"سرايا التوحيد" الدرزية مليشيا جديدة في خدمة الأسد.. من وراءها؟

ونقل البيان، عن محمود عفيفي، رئيس قطاع الآثار المصرية بالوزارة، قوله: "من المرجح أن تكون تلك المدينة السكنية تتبع كبار الموظفين والمسؤولين عن بناء المقابر والأسوار الملكية الجنائزية الخاصة بملوك الأسرة الأولى بأبيدوس".

وأشار إلى أن "البعثة عثرت أيضاً داخل الموقع على مجموعة من الأكواخ وأدوات الحياة اليومية، منها بقايا أوانٍ فخارية وأدوات حجرية، الأمر الذي يشير إلى وجود مدينة سكنية خاصة بالعمال المسؤولين عن إمداد العمالة المكلفة بناء المقابر الملكية بالطعام والشراب".

وأوضح عفيفي، أن "هذا الكشف قد يزيح الستار عن كثير من المعلومات الجديدة عن تاريخ مدينة أبيدوس خاصة وعن التاريخ المصري عامة".

وتشهد مصر من وقت لآخر، الإعلان عن اكتشافات أثرية، خاصة وهي تمتلئ بآثار تعود لعهد قدماء المصريين الذين بنوا الأهرام المصرية إحدى عجائب الدنيا السبع القديمة.

مكة المكرمة