الإمارات.. عضو بالأسرة الحاكمة يقيم حفلات لمطرب إسرائيلي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/yqA74v

المغني الإسرائيلي الشهير عمر آدم

Linkedin
whatsapp
الأحد، 25-10-2020 الساعة 18:24

ممن تلقَّى المغني الإسرائيلي الدعوة لزيارة الإمارات؟

من الشيخ حمد بن خليفة بن محمد آل نهيان، أحد أفراد الأسرة الحاكمة.

مَن رافق المغني الإسرائيلي إلى الإمارات، ومتى؟

رافقه شقيقه روي ومجموعة من أصدقائه، قبيل عيد سيمشات توراه اليهودي.

كشفت صحيفة عبرية، اليوم الأحد، أن المغني الإسرائيلي الشهير عمر آدم، يوجد في دبي، منذ نحو أسبوعين، بدعوة من أحد أفراد الأسرة الحاكمة الإماراتية، ويقيم حفلات فنية برعايته.

وذكرت "يديعوت أحرونوت" العبرية، أن آدم الذي يعدُّ من أبرز نجوم موسيقى البوب في "إسرائيل" حالياً، توجه إلى الإمارات قبل أكثر من أسبوعين، بعد وقت قصير من توقيع اتفاق السلام بين الدولتين.

وأشارت إلى أن دعوة المغني الإسرائيلي جاءت من الشيخ حمد بن خليفة بن محمد آل نهيان، ورئيس الجالية اليهودية في الإمارات سولي وولف.

وأكدت الصحيفة أن المغني وصل إلى دبي برفقة شقيقه "روي" ومجموعة من أصدقائه، قبيل عيد سيمشات توراه اليهودي الذي احتفى به في المعبد المحلي.

والخميس الماضي، احتفل آدم في دبي بعيد ميلاده بحفلة أقامها "شيخ مؤثر"، وكانت بين الحاضرين ملكة جمال أوروبا عام 2019، إيرينا غاراسيميف.

ولفتت الصحيفة إلى أن المغني لا يبدو مشتاقاً إلى وطنه ولا يستعجل العودة، ونقلت عن آدم إبداءه فخره بأن يكون "سفيراً للموسيقى والفن إلى الإمارات، وهي مكان ثمة فيه أمل في عالم أفضل بلا حروب وإرهاب".

س

وسبق أن بعث المطرب الإسرائيلي، قبل عدة شهور، برسالة إلى قادة الإمارات، شكرهم فيها على مساعدتهم للجالية اليهودية (عدد أفرادها نحو 1500) في بلادهم.

وتهدف الإمارات إلى توسيع الجانبين الثقافي والفني مع "إسرائيل"، ففي 21 سبتمبر، وقَّعت لجنة أبوظبي للأفلام وصندوق الأفلام الإسرائيلي ومدرسة "سام شبيغل" للسينما والتلفزيون الإسرائيلية، اتفاقية تعاون للتدريب والإنتاج، تتضمن خططاً لمهرجان سينمائي إقليمي سنوي بالتناوب بين أبوظبي و"إسرائيل".

كما قام الفنان الإماراتي حسين الجسمي بتلحين أغنية إسرائيلية؛ احتفاءً باتفاق التطبيع الذي وقَّعته بلاده مع دولة الاحتلال الشهر الماضي.

ووقَّعت الإمارات والبحرين اتفاق تطبيع للعلاقات مع "إسرائيل"، منتصف سبتمبر الماضي، ورغم التنديد الشعبي الواسع، لحقهما "السودان" يوم الجمعة الماضي.

وقوبل الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع، واعتبرته القيادة والفصائل الفلسطينية "خيانة" من الإمارات والبحرين والسودان وطعنة في ظهر الشعب الفلسطيني.

مكة المكرمة